الأحد 20 أغسطس 2017 | بغداد 43° C
الرئيسية » الدمار في الانبار »

تحالف القوى يتهم كتائب ميليشيا (حزب الله ورساليون) بممارسة القتل المنظم في الفلوجة

تحالف القوى يتهم كتائب ميليشيا (حزب الله ورساليون) بممارسة القتل المنظم في الفلوجة

اتهم تحالف مايعرف بالقوى العراقية، اليوم الخميس، ميليشيا ماتعرف بكتائب حزب الله ورساليون ، بممارسة القتل المنظم والممنهج ضد المدنيين العزل المحاصرين في مدينة الفلوجة ، واصفا اياهم بالأوغاد الذين استغلوا شعار مكافحة الإرهاب ليمارسوا تحتها حقدهم.

وذكر بيان للتحالف نشرته وكالة اخبارية إن ” هناك جهات بدأت عبر تصريحات تستهدف الفلوجة واهلها للبطش بهم ، لافتاً الى أن المواطنين كانوا يحسنون الظن بمن قال انه جاء لانقاذهم فاذا بهم لايقلون وحشية عن غيرهم ، حيث وجدوا الموت والتعذيب والحط من الكرامة ينتظرهم على يد هؤلاء الاوغاد الذين استغلوا شعار مكافحة الارهاب ليمارسوا تحتها كل حقدهم بما فيه دفن المواطنين وهم احياء او وضعهم تحت سرف الدبابات”.

وأكد التحالف في بيانه أن “من بين هذه الجهات كتائب (حزب الله ورساليون) وبالتواطوء مع بعض مجموعات الشرطة الاتحادية، وانه سلوك الغدر والخيانة واستغلال الدولة ومؤسساتها ، موضحاً أنه بالإضافة الى أعمال القتل والتعذيب والتنكيل الموثق فان اخر جريمة اقترفها هؤلاء هو اختفاء 610 مواطن واكثرهم من قبيلة المحامدة وتغييبهم قسرا وهو عدد قابل للزيادة”.

وطالب التحالف بـ “سحب فصائل الحشد الشعبي من الانبار كلها ، مؤكداً أن ابناء الانبار قادرون على حماية مدنهم مثلما سبق في الرمادي والرطبة وهيت وغيرها من دون الحاجة الى الحشد الشعبي”.

يقين نت + وكالات

ب ر

تعليقات