الأربعاء 20 سبتمبر 2017 |بغداد 30° C
yaqein.net
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

اتفاقات سرية ومساومات سياسية لإبقاء الفاسدين في مناصبهم

اتفاقات سرية ومساومات سياسية لإبقاء الفاسدين في مناصبهم

يبرم السياسيون صفقات سياسية من أجل الحفاظ على مناصبهم ولتحقيق المصالح الحزبية والشخصية على حساب مصلحة الشعب العراقي ، ومن ضمن هذه الصفقات تلك التي أقر بها رئيس الجمهورية السابق وزعيم الاتحاد الوطني الكردستاني “جلال طالباني” بأنه أفشل مشروع إقالة رئيس الوزراء السابق “نوري المالكي” رغم ثبوت فساده وهدره لأموال الشعب العراقي وإفراغه خزينة الدولة.

وقالت مصادر صحفية مطلعة إن “رسالة باللغة الكردية للرئيس العراقي السابق وزعيم الاتحاد الوطني الكردستاني “جلال طالباني” كشفت انه كان وراء افشال مخطط لاقالة رئيس الوزراء السابق “نوري المالكي” وفيما طلب من رئيس كردستان “مسعود البارزاني” قبول اعتذاره لاتخاذه هذا الموقف”.

وأضافت المصادر أن “الطالباني أكد خلال الرسالة أن  الشكوى التي قدمها (البارزاني) بحق المالكي كانت محقة ، ومشروعة”.

يشار إلى أن صفقات سياسية عدة تبرم بين السياسيين للحفاظ على مصالحهم الحزبية والشخصية تتكشف يوما بعد الآخر ، دون النظر إلى مصلحة الشعب العراقي الكادح الذي عانى الكثير في ظل تصدر ثلة من الفاسدين للمشهد السياسي في البلاد.

المصدر:يقين نت

تعليقات