الأحد 19 نوفمبر 2017 | بغداد 15° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

تجاهل حكومي متعمد لملف الاختفاءات القسرية بحق أبناء الأنبار

تجاهل حكومي متعمد لملف الاختفاءات القسرية بحق أبناء الأنبار

تتجاهل الحكومة ملف الاختفاءات القسرية والانتهاكات الحكومية والميليشياوية التي حدثت خلال العمليات العسكرية على مدن محافظة الأنبار ، حيث لايزال العديد ممن أخفتهم قسريا القوات المشتركة والميليشيات الطائفية مصيرهم مجهول ، في ظل صمت حكومي متعمد.

وقال مصدر صحفي مطلع إن “أهالي المفقودين في الصقلاوية بمحافظة الأنبار ، طالبوا بمعرفة مصير أبنائهم الذين اعتقلو أثناء اقتحام ناحية الصقلاوية قبل قرابة عام  ، وسط تكتم حكومي متعمد على مصيرهم”.

وأضاف المصدر أن “ذوي المختطفين تجمعوا في مبنى مديرية ناحية الصقلاوية شمال شرق الفلوجة وغالبيتهم من النساء اللواتي فقدن ابنائهن وازواجهن ، مطالبات الحكومة المحلية والمركزية بالكشف عن مصير ابنائهم بأسرع وقت”.

وأضاف المصدر أن “الحكومة المحلية في الصقلاوية من جانبها دعت جميع عائلات المفقودين الى الاسراع بإنجاز الدعاوى القضائية في محكمة الفلوجة لتأخذ القضية مجراها القانوني”.

يشار إلى أن القوات المشتركة وميليشياتها الطائفية ارتكبت جرائم وحشية وانتهاكات صارخة بحق المدنيين الأبرياء في مدن محافظة الأنبار خلال العمليات العسكرية على هذه المدن ، وكان من ضمن هذه الجرائم ، الاخفاءات القسرية والقتل على الهوية والتهجير.

المصدر:يقين نت

تعليقات