السبت 16 ديسمبر 2017 | بغداد 8° C
yaqein.net
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

صراع على المناصب الإدارية في مجلس البصرة بين ائتلافي الحكيم والمالكي والأحرار الصدرية

صراع على المناصب الإدارية في مجلس البصرة بين ائتلافي الحكيم والمالكي والأحرار الصدرية

 

أقر النائب عن التحالف الوطني الحالي “زاهر العبادي” ، اليوم السبت ، أن أعضاء كتلة المجلس الأعلى الحالي الذي يتزعمه “عمار الحكيم” في مجلس البصرة الحالي ، وأعضاء ائتلاف ما يعرف بدولة القانون الذي يتزعمه “نوري المالكي” وأعضاء كتلة الأحرار التابعة لما يعرف بالتيار الصدري ، يتصارعون فيما بينهم على الكراسي والمناصب في مجلس المحافظة.

وقال العبادي في تصريح لوكالة إخبارية إن “أغلب المناصب الإدارية في قطاع التربية والكهرباء والصحة والبلديات والإسكان تشهد صراعات سياسية عليها من قبل اعضاء كتلة المجلس الأعلى وائتلاف دولة القانون وكتلة الاحرار داخل مجلس محافظة البصرة لشغلها”.

وأضاف العبادي أن “محافظة البصرة تعتبر المورد المالي الرئيسي لتزويد خزانة الدولة بنسبة 85 % من ايرادات النفط الخام ، مشيرا إلى أن الصراعات السياسية داخل مجلسمحافظة البصرة أثرت سلبا على الواقع الخدمي للمواطن في المحافظة”.

وأشار العبادي إلى أن “انشغال اعضاء ائتلاف دولة القانون والأحرار والمجلس الأعلى بالصراع على المناصب وراء تأخير تقديم الخدمات وتطوير البنى التحتية للبصرة”.

يشار إلى أن مجلس محافظة البصرة ، قد أكد في وقت سابق من الشهر الماضي ، أن المحافظة لديها الكثير من المسؤولين والمدراء العامين الحاليين المتورطين في صفقات وعقود فاسدة ، لافتا إلى أن هناك بعض الكتل السياسية الحالية داخل مجلس المحافظة الحالي تسعى لحماية المسؤولين الفاسدين الذين ينتمون للأحزاب المتنفذة من المحاسبة من قبل هيئة النزاهة الحالية.

يقين نت + وكالات

م.ع

تعليقات