الخميس 14 ديسمبر 2017 | بغداد 7° C
yaqein.net
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

إقرار حكومي بمقتل العشرات وفقدان المئات بجرائم ميليشيا الحشد في الصقلاوية

إقرار حكومي بمقتل العشرات وفقدان المئات بجرائم ميليشيا الحشد في الصقلاوية

 

اعترف محافظ الأنبار الحالي “صهيب الراوي” ، اليوم الاثنين ، بمقتل 49 مدنيا وفقدان 643 اخرين كحصيلة أولية لجرائم ميليشيا ما تعرف بالحشد الشعبي في ناحية الصقلاوية بالفلوجة.

وقال الراوي في تصريح لوكالة إخبارية إن “لجنة التحقيق المشكلة من محافظة الانبار توصلت إلى ان عدد القتلى المغدورين 49 مواطناً بينهم ثلاث جثث مجهولة الهوية تم قتلهم بعد تسليم انفسهم الى احد فصائل ‫‏الحشد الشعبي والعدد قابل للزيادة من خلال التوسع في التحقيق”.

وأضاف الراوي ان” عدد المفقودين من النازحين الذين سلموا انفسهم للحشد الشعبي 643 مواطنا دون معرفة لمصيرهم او اماكن احتجازهم مع تعرض جميع المحتجزين الناجين الى تعذيب جماعي بمختلف الوسائل تتراوح اصاباتهم من متوسطة إلى خطيرة”.

وأشار الراوي الى ان “جميع المدنيين الذين تم احتجازهم مورست بحقهم اساليب مست بكرامتهم والنيل من اعتقادهم المذهبي والانتماء المناطقي مع مصادرة أحد فصائل الحشد الشعبي المتواجد في قاطع المسؤولية لجميع المستمسكات الثبوتية والمقتنيات الشخصية للنازحين بما فيه السيارات والمبالغ المالية والمصوغات الذهبية”.

وتابع الراوي ان”افادة بعض المواطنين الناجين إلى وجود اجانب من غير العراقيين يعملون في فصائل الحشد الشعبي”.

يقين نت + وكالات

م.ع

تعليقات