الأربعاء 16 أغسطس 2017 | بغداد 37° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

تشييع ضابط في الشرطة الحكومية ببغداد كان قد قتل بمعارك صلاح الدين

تشييع ضابط في الشرطة الحكومية ببغداد كان قد قتل بمعارك صلاح الدين

شيعت القوات الحكومية والميليشيات الطائفية ، اليوم الجمعة ، ضابطا في استخبارات مايعرف بالشرطة الاتحادية في قضاء المحمودية كان قد قتل باشتباكات جرت في محافظة صلاح الدين .

مراسل وكالة يقين الاخبارية قال إن “القوات الحكومية وميليشياتها قامت بتشييع جثة الضابط في استخبارات الشرطة الاتحادية ومرشح المجلس الأعلى في استخبارات الداخلية المدعو “احمد محمد المعموري”شيعته في مركز قضاء المحمودية جنوب بغداد”.

واضاف مراسل الوكالة أن “التشييع رافقه إطلاق نار كثيف للعيارات النارية وسط انتشار كبير للميليشيات الطائفية وقطع للطرق “.

وبين مراسل وكالة يقين أن ” الضابط هو من سكنة قضاء المحمودية واحد عناصر ميليشيا بدر وكان قد قتل بمعارك شمال تكريتبمحافظة صلاح الدين “.

يقين نت

م

تعليقات