الجمعة 18 أغسطس 2017 | بغداد 46° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

هل فشل شراكة الساسة الكرد وراء قرار الاستفتاء ؟

هل فشل شراكة الساسة الكرد وراء قرار الاستفتاء ؟

لجأ الساسة الأكراد إلى الاستفتاء على انفصال كردستان عن العراق ، بعد فشلهم في تسوية الخلافات بينهم وللتغطية على الأزمات المتواترة التي يمر بها كردستان ، حيث أقر مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة كردستان “فلاح مصطفى” بأن فشل الشراكة بين الساسة الأكراد وراء قرار الاستفتاء على الانفصال.

وقال مصطفى في تصريح صحفي إن “خيار الاستفتاء جاء نتيجة لفشل مشروع العراق الفيدرالي ، لافتا الى أن الاستفتاء سيكون ورقة حل وليس تعقيداً للازمة ويجب أن يكون هناك موقفا دوليا داعما لتقرير مصير كردستان”.

وأضاف مصطفى أنه “عانينا الكثير في الماضي، ونحن بحاجة لإيجاد حل الآن، الاستقلال منفذ للخروج من الأزمات وإيجاد حل دائم وسلمي ، مطالباً الحكومة الاتحادية في بغداد باحترام إرادة الشعب في كردستان ، والدخول في مفاوضات جدية لإيجاد حل سلمي لهذه القضية”.

وتابع مصطفى أن “كردستان حاول أن يكون جزءا من عراق اتحادي فيدرالي تعددي، لكن للأسف الشديد لم نستطع أن نبني هذا العراق، لأن شركاءنا في بغداد ليسوا مستعدين لتقاسم السلطة ، والثروات ، معتبرا ان الاستفتاء على استقلال كردستان حل في حد ذاته، وليس مشكلة، ونحن تواصلنا باستمرار للدخول في مفاوضات حول هذا الموضوع”.

ولفت مصطفى إلى أن “قرار الاستفتاء اتخذته قيادة كردستان، مع الأطراف السياسية في كردستان ، وكافة القوى الممثلة في البرلمان وغير الممثلة أيضا، والذي أصبح يشعر بعدم المساواة، وعدم معاملته كشريك ، مشددا على ان الشعب الكردستاني هو الوحيد الذي يمكنه تعليق أو إلغاء الاستفتاء، ونحن ملتزمون بما يريده”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات