السبت 19 أغسطس 2017 | بغداد 29° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

القانونية البرلمانية : العبادي خرق الدستور بذريعة التخويل البرلماني

القانونية البرلمانية : العبادي خرق الدستور بذريعة التخويل البرلماني

 

هاجمت لجنة ما تعرف بالقانونية البرلمانية ، اليوم السبت ، رئيس الوزراء الحالي “حيدر العبادي” واتهمته بخرق الدستور بذريعة التخويل البرلماني ، وذلك بعد إجرائه تغيير في المفتشين العموميين دون الرجوع إلى البرلمان الحالي.

وقال عضو اللجنة “حسن توران” في تصريح لوكالة إخبارية إن “التغييرات في المواقع الإدارية الخاصة الحساسة كالمفتشين العموميين ، يجب أن يكون بموافقة مجلس النواب ، وأن هذا ما أكدت عليه نصوص الدستور بصورة واضحة وشفافة”.

وأضاف توران أن “اتكاء رئيس مجلس الوزراء على إجراء هذه التغييرات بدون اللجوء الى مجلس النواب ، وذلك باستناده إلى الصلاحيات التي خولها إليه المجلس في بداية عام 2015”.

وتابع توران “نحن كلجنة قانونية أوضحنا بعد تفويضه الصلاحيات ، أن هذا التفويض يشترط أن تكون الإجراءات موافقة للدستور والقانون ، مؤكدا أنه لا يوجد أي مبرر سواء كان الإصلاح أو أي مبرر آخر لخرق الدستور ، كون أن ذلك الأمر سيتسبب بمشاكل ويعقد المشهد السياسي أكثر”.

ولفت توران الى أنه “من حق العبادي أن يجري تغييرات ، لكن يجب عرض ذلك التغيير على مجلس النواب لكي يتم التصويت عليه”.

يقين نت + وكالات

م.ع

تعليقات