الإثنين 23 أكتوبر 2017 | بغداد 22° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

الدكتور الضاري : إيران والعبادي اتجهوا إلى معركة الفلوجة للفت الأنظار عن فشل العملية السياسية الحالية

الدكتور الضاري : إيران والعبادي اتجهوا إلى معركة الفلوجة للفت الأنظار عن فشل العملية السياسية الحالية

 

أكد الأمين العام لهيئة علماء المسلمين في العراق الدكتور “مثنى حارث الضاري” أن إيران ورئيس الوزراء الحالي “حيدر العبادي” اتجهوا إلى معركة الفلوجة قبل أوانها للفت الأنظار عن فشل العملية السياسية الحالية التي ترعاها إيران.

وقال الدكتور الضاري في حوار صحفي أجرته معه صحيفة بوابة الشرق القطرية إن “إيران وحكومة حيدر العبادي قد اتجهوا إلى معركة الفلوجة قبل أوانها من أجل تخفيف الضغط الناتج عن أزمة الأطراف الحاكمة وامتصاص الغضب الجماهيري الشيعي عبر خلق قضية توحدهم جميعا ، علما بأن هناك عقدة متأصلة لدى كل من دخل العملية السياسية شيعة وسنة ، من رمزية الفلوجة ؛ بسبب شعورهم بالنقص أمام من يقاوم ، بينما انخرطوا هم في العملية السياسية ، التي هي في الأساس مشروع الاحتلال الأميركي”.

وجدد الدكتور الضاري تأكيده بأن “معركة العدوان على مدينة الفلوجة تدار من طهران التي حددت للحكومة الحالية تاريخها وأوعزت للعبادي خوضها في هذا التوقيت”.

وأضاف الأمين العام لهيئة علماء المسلمين ان “الحرب على الفلوجة تهدف للقضاء على المدينة بأكملها وليس على ( تنظيم الدولة ) ، لاسيما وأنها ـ الفلوجة ـ أصبحت عقدة تؤرق الشعب والإدارة الأمريكيين بعد أن صمدت في وجه الاحتلال في معركتين انتصرت في واحدة ولم تُهزم في الأخرى”.

وتابع الدكتور الضاري بأن “الدول العربية التي تشارك التحالف الدولي هي في الحقيقة تدعم إيران من حيث تدري أو لا تدري ، مذكرا إياها بأن الحرب على الفلوجة تهدف إلى خلق حاجز طائفي وقطع المناطق العربية السُّنّية بين العراق والسعودية وبقية الجيران”.

وطالب الأمين العام للهيئة “بموقف عربي وخليجي قوي تجاه المجازر التي تشهدها الفلوجة ، وخص بالمناشدة الدول الخليجية مطالبًا إيّاها بالتحرك السريع دفاعًا عن إخوانهم السنة في العراق وعن أمنهم القومي في الوقت عينه”.

واضاف الدكتور الضاري أن “العملية السياسية بالأساس مشروع الاحتلال الأمريكي ، لافتًا إلى أن المشاركين في الحرب على المدينة من السنة لا تتجاوز نسبتهم 1 % لكنهم ورقة لإضفاء الشرعية على عمليات الحشد الطائفي الإجرامية ضد المواطنين السّنّة”.

يقين نت

م.ع

تعليقات