الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 | بغداد 13° C
yaqein.net
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

الكشف عن مجزرة جديدة ارتكبتها ميليشيات الحشد بحق المدنيين العزل في الفلوجة

الكشف عن مجزرة جديدة ارتكبتها ميليشيات الحشد بحق المدنيين العزل في الفلوجة

اقدمت ميليشيات مايعرف بالحشد الشعبي على ارتكاب مجزرة جديدة بحق المدنيين العزل من اهالي حي الضابط في مدينة الفلوجة بمحافظة الأنبار.

مصادر صحفية قالت انه” تم العثور على 20 جثة مقطوعة الرأس في حي الضباط بالفلوجة كانت ميليشيا مايعرف بالحشد الشعبي قد ارتكبتها في الايام الماضية في الحي المذكور انفا “.

واضافت المصادر أن “المجزرة وقعت عندما انسحب مسلحو ” التنظيم ” من حي الضابط ودخلت قوات الشرطة الاتحادية ترافقها مليشيات  الحشد وطالبت السكان المدنيين المحاصرين في بيوتهم بمغادرتها والاستسلام اليها بحجة تأمين ايصالهم الى خارج المدينة، ومن ثم قامت هذه الميليشيات بتعذيب عدد كبير منهم ومن ثم بقطع رؤوسهم “.

وبينت المصادر ان “مستشفى الفلوجة تسلم بالفعل 20 جثة عثرت عليها في حي الضباط شرقي المدينة، مؤكدا تعرّض أجساد القتلى للتعذيب والتشويه، قبل قتلهم وقطع رؤوسهم وأنه تم التعرّف بصعوبة على هوية بعض الجثث، مشيرة إلى أنهم من المدنيين النازحين، الذين حاولوا الهروب باتجاه سيطرة الموظفين شرقي الفلوجة، لإكمال طريقهم نحو الشارع الدولي او عامرية الفلوجة”.

واكدت المصادر أن “منطقة حي الضباط التي وُجدت فيها الجثث تخضع لسيطرة مليشيات الحشد الشعبي، كما شهدت زيارة قادة مليشيات عراقية وإيرانية متكررة خلال الأيام الماضية”.

يقين نت + وكالات

م

تعليقات