الخميس 27 يوليو 2017 | بغداد 41° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

وعود بإعادة الحياة للموصل المنكوبة...هل ترى النور؟

وعود بإعادة الحياة للموصل المنكوبة…هل ترى النور؟

تطلق الحكومة بين الحين والآخر وعود بإعادة إعمار المناطق التي دمرتها العمليات العسكرية في مختلف أنحاء البلاد ، ولكن سرعان ما تذهب هذه الوعود أدراج الرياح ، وفي هذا السياق ، أكد رئيس لجنة الخدمات والإعمار البرلمانية “ناظم الساعدي” بسعي اللجنة لإعادة الحياة واعمار مناطق محافظة نينوى المدمرة بأسرع وقت ممكن.

وقال الساعدي في تصريح صحفي إنه “نحتاج خلال المرحلة المقبلة  في موضوع اعادة اعمار وتأهيل مناطق المحافظة الى توفير الأموال اللازمة لذلك، فضلا عن تاهيل المواطنين الذين تعرضوا الى تسميم الافكار والمخاوف التي سعى (تنظيم الدولة) الى بثها في نفوسهم، وبخاصة شريحة الاطفال والنساء ،مشيرا الى اهمية التركيز على الجانب النفسي للمواطنين الذين تعرضوا خلال مدة وجود (تنظيم الدولة) في المحافظة الى ضغوطات كبيرة نتيجة حالات القتل البشع التي كانت تجري أمامهم واساليب الترهيب والاضطهاد التي تعرضوا لها”.

وأضاف الساعدي أنه “لابد من تصحيح المسار وفق الرؤية الحقيقية لإعادة دمج ابناء نينوى بالمجتمع وهو الامر الذي يحتاج الى تخصيص أموال ، مبينا ضرورة بناء الانسان اولا والذي يعد اهم من اعمار المنازل وإعادة البنى التحتية والتي ببنائها يمكن ان يعاد كل شيء الى نصابه”.

وتابع الساعدي أن “هناك اهتمام حكومي ممثل بالوزارات المعنية ، وآخر برلماني ممثل بلجنة الخدمات لاعمار محافظة نينوى، وهناك مساع اخرى باتجاه المنظمات الدولية والاممية ودول الجوار لدفعهم الى تخصيص أموال لإعادة اعمار تلك المناطق كوننا لا نستطيع ان نعيد بناءها او توفير ابسط الخدمات لها بسبب الظروف المالية  التي تمر بها البلاد، وخصوصا مع وجود التزامات امام محافظات اخرى هي بحاجة في ذات الوقت الى تاهيل واعادة البنى التحتية لها ، مشيرا الى اننا نعول على نتائج جميع تلك الجهود لبناء الموصل واعادتها الى سابق عهدها بأقصر وقت ممكن”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات