السبت 19 أغسطس 2017 | بغداد 33° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

حلم العودة لرئاسة الحكومة يراود المالكي مجددا واتهامات للتيار الصدري بتخريب العملية السياسية

حلم العودة لرئاسة الحكومة يراود المالكي مجددا واتهامات للتيار الصدري بتخريب العملية السياسية

 

أقر زعيم ما يعرف بدولة القانون “نوري المالكي” انه لا مانع لديه من العودة مجددا لرئاسة الحكومة في الانتخابات المقبلة والمقرر لها بعد عامين ، وهو ما يعكس سعيه ورغبته في العودة لرئاسة الوزراء بعد فشله في هذا المنصب ، فيما وجه المالكي اتهاما مباشرا لما يعرف بالتيار الصدري بتخريب العملية السياسية الحالية.

وقال المالكي في تصريح لوكالة إخبارية إنه “إذا كان هناك توافق سياسي على ترشيحي من قبل الائتلاف السياسي الذي سيمثل الأغلبية في البرلمان وقتها سأعود مجددا لرئاسة الوزراء”.

وأضاف المالكي “أن المشكلة الحقيقية في العراق هى عدم الانسجام بين مكونات المجتمع ومكونات العملية السياسية ، مشيرا إلى أن الانسجام مفقود سواء بين مكونات العملية السياسية من أحزاب أو بين كتل سنية أو شيعية أو كردية أو مسيحية”.

وتابع العبادي “هناك نقصا في إدارة الدولة الحالية ، رافضا أن يتحمل هذا النقص شخص بعينه”.

وأكد المالكي أن “التيار الصدري خرب العملية السياسية من خلال دعوته للإصلاحات ومن بعدها لتظاهرات في الشارع ، مؤكدا أن التظاهرات كانت منذ البداية من قبل التيار الصدري وانضم إليها بعد ذلك التيار المدني”.

يقين نت + وكالات

م.ع

تعليقات