الجمعة 15 ديسمبر 2017 | بغداد 13° C
yaqein.net
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

اليونيسيف تحذر من كارثة تشرد الآلاف من الأطفال حال اقتحام الموصل

اليونيسيف تحذر من كارثة تشرد الآلاف من الأطفال حال اقتحام الموصل

 

حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” من أن عشرات الآلاف من أطفال العراق يواجهون خطر التشرد ، حال اقتحام القوات الحكومية لمدينة الموصل بمحافظة نينوى.

وقال ممثل اليونيسيف في العراق “بيتر هوكينز” في تصريحات لوكالة إخبارية إن “نحو 7ر1 مليون شخص سيتأثرون مباشرة بالهجوم المتوقع على الموصل ، ثاني أكبر مدن العراق ، مضيفا أن إمكانية مساعدة مئات الآلاف من النازحين في منطقة شبه قاحلة هي محدودة ، خاصة وأن الماء والصرف الصحي والمسكن هي خدمات تواجه معوقات كثيرة بما يثير القلق”.

وأشار هوكينز إلى أن “نداء استغاثة الأمم المتحدة لعام 2016 لم يتم تمويل متطلباته إلا بنسبة 35% ، حتى أن اليونيسيف نفسها ينقصها 100 مليون دولار أمريكي من أصل 170 مليون دولار تحتاجها للتعامل مع النزوح في العراق”.

وتابع هوكينز “المدينة غير محصنة منذ عامين والتعليم فيها محدود ، والتجارة مع سوريا لا تزال متاحة بشكل كبير والمنطقة الخصبة على طول نهر دجلة لا يزال يمكن الوصول إليها ، مما جعل الحصول على الطعام في الموصل أمرا ممكنا”.

وأضاف هوكينز “ولكن التجارة ودخول الطعام للمدينة سيصبح مشكلة ، والأراضي النائية بالفعل باتت مقيدة أكثر ، والصعوبة ستكون في منطقة غرب نهر دجلة والتي لا يمكن الوصول إليها إلا عبر الجنوب ؛ فسيكون من الصعب جدا مساعدة هؤلاء الفارين القادمين من الموصل”.

وأوضح هوكينز “أسوأ سيناريو سيكون إذا استمر الحصار لمدة طويلة ، حينها سيكون من الصعب للغاية تقديم المساعدة ، لأن الموصل مدينة مسطحة بضفتين للنهر ، والفلوجة كشفت كيف يمكن أن تتفاقم الكوارث بسرعة فائقة”.

يقين نت + وكالات

م.ع

تعليقات