الأربعاء 19 ديسمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الاقتصاد العراقي 2018 »

انضمام روسيا الى جهات اعمار الموصل المدمرة ....هل يتحقق؟

انضمام روسيا الى جهات اعمار الموصل المدمرة ….هل يتحقق؟

مع تلكؤ تحقيق إعمار مدينة الموصل مركز محافظة نينوى بعد العمليات العسكرية التي شنتها القوات المشتركة عليها تحاول بعض الدول الدخول في خضم عمليات الإعمار وعلى رأسها روسيا التي أعلن سفيرها في العراق “ماكسيم ماكسيموف”، استعداد موسكو للمساعدة في مهمة إعادة إعمار البنية التحتية الأساسية لمدينة الموصل.

وقال ماكسيموف، في تصريح صحفي، إن “لدى روسيا والعراق اهتماما متبادلا بمشاركة موسكو في إعادة إعمار الموصل”.

وأضاف ماكسيموف ان ” الموصل تعرضت لتدمير بالغ خلال 9 أشهر من العمليات العسكرية ضد مسلحي (تنظيم الدولة)”.

وبين ماكسيموف انه ” استنادا إلى معطيات الأمم المتحدة، فإن 15 حيا من أصل 54 حيا بالموصل دمرت بالكامل تقريبا، وأصيب 39 حيا بتدمير جزئي، فيما يقدر العدد الإجمالي للمنازل المدمرة بـ32 ألف منزل”.

واوضح ماكسيموف ان ” التدمير طال الأحياء السكنية والبنية التحتية كلها. والآن، يجب إعادة إعمار التيارين الكهربائي والمائي واستئناف عمل المستشفيات ومؤسسات التعليم العالي، والأهم من ذلك، ضمان الاستقرار في أسرع وقت مما سيخلق الظروف الطبيعية المناسبة لإعادة سكان المدينة الذين غادروها أثناء المعارك، وعددهم نحو 900 ألف شخص، إلى ديارهم”.

وتابع ماكسيموف أن “إعادة إعمار كل ما تم تدميره في الموصل ليست مهمة سهلة، مشددا على أن روسيا، لكونها بلدا تربطه علاقات اقتصادية طويلة الأمد بالعراق، يمكن الاستفادة من قدراتها وخبراتها من أجل مساعدة العراق على إعادة إعمار البعض من مجالات اقتصاده المتضررة ، معربا عن ثقته بأن المؤسسات الروسية المعنية مستعدة لمثل هذا العمل”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات