السبت 16 ديسمبر 2017 | بغداد 8° C
yaqein.net
الرئيسية » سياسة وأمنية »

كيف أصبح العيد نقمة على أطفال العراق ؟

كيف أصبح العيد نقمة على أطفال العراق ؟

العيد يوم فرح وبهجة لأطفال المسلمين في أنحاء العالم ، إلا أنه أصبح نقمة على أطفال العراق ، بعد إصابة العديد منهم بالألعاب النارية نتيجة الإهمال الحكومي وغياب الرقابة ، في غضون ذلك ، اعترفت مديرية صحة الكرخ بإصابة 28 طفلا خلال ايام عيد الاضحى نتيجة الالعاب النارية والعاب الصجم.

وقال مدير عام صحة الكرخ “جاسب لطيف الحجامي” في تصريح صحفي إن “عدد الاطفال الذين اصيبوا خلال ايام عيد الاضحى نتيجة الالعاب النارية والعاب الصجم بلغ 28 طفلا ، مبينا ان مستشفى الكرخ العام استقبل 12 حالة، فيما استقبل مستشفى الكاظمية 9 حالات ومستشفى المحمودية 7 حالات”.

واضاف الحجامي أن “هذه الاعداد قليلة مقارنة باعياد الاعوام السابقة ، مشيرا الى ان وزارة الصحة مستمرة بالتثقيف لحين اخلاء العاصمة من حدوث هكذا اصابات”.

يشار إلى أن عشرات الاشخاص معظمهم من الاطفال أصيبوا خلال ايام عيد الاضحى ، اثر المفرقعات والألعاب النارية ، مع انعدام الرقابة الحكومية والانفلات الذي عم البلاد.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات