الأحد 20 أغسطس 2017 | بغداد 28° C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

إستمرار التضييق الحكومي على النازحين من الأنبار وصلاح الدين  

إستمرار التضييق الحكومي على النازحين من الأنبار وصلاح الدين  

امهل مجلس محافظة بابل الحالي العوائل النازحة من محافظتي الانبار وصلاح الدين والهاربة من المعارك الدائرة مدة شهر للرجوع الى مناطقهم، وذلك في اطار الحرب التي تشنها اللحكومة الحالية على هؤلاء النازحين .

وقال رئيس اللجنة الامنية الحالي بمجلس المحافظة “فلاح الراضي” بتصريح تناقلته وكالات اخبارية ، إن “المجلس امهل العوائل النازحة من محافظتي الانبار وصلاح الدين مدة شهر للبقاء في المحافظة وبعد ذلك سوف يتم ترحيلهم الى محافظاتهم”.

واضاف الراضي أن “الحكومة غير جادة في توفير مستلزمات العيش لهم فضلا عن ضعف امكانياتنا في توفير مستلزمات لهم من المساعدات اللازمة لهم”.

هذا ونزح آلاف المدنيين الابرياء من محافظاتهم جراء القصف الانتقامي والعمليات العسكرية التي تشنها القوات الحكومية الى مناطق ظنا منهم انها اكثر امنا لتمارس بحقهم الميليشيات عمليات قتل وخطف ممنهجة ومن نجا منهم يعيش في مخيمات تفتقر لابسط مقومات الحياة الكريمة .

يقين نت + وكالات

م

 

تعليقات