السبت 23 سبتمبر 2017 |بغداد 36° C
yaqein.net
الرئيسية » سياسة وأمنية »

الحصار يتسبب في ارتفاع حالات الوفاة في مناطق غرب الأنبار

الحصار يتسبب في ارتفاع حالات الوفاة في مناطق غرب الأنبار

نشرت صحيفة العربي الجديد تقريرا جاء فيه ارتفاع حالات الوفاة في مناطق غرب محافظة الأنبار خاصة عنة وراوة والقائم بسبب الحصار الخانق الذي تفرضه القوات المشتركة المدعومة بميليشيا الحشد الشعبي وقوات التحالف الدولي.

وقالت الصحيفة في تقرير لها ان ” بلدات أعالي الفرات غرب العراق سجلت رابع حالة وفاة خلال أقل من أسبوع بسبب الجوع ونقص الدواء مع دخول الحصار الذي تفرضه القوات المشتركة والتحالف الدولي عامه الثاني على بلدات راوة وعنة والقائم في أقصى غرب العراق”.

وافادت الصحيفة بان “مسؤول محلي في محافظة الأنبار افاد بان البلدات الثلاث دخلت مجاعة حقيقية منذ نحو ثلاثة أسابيع، ونفد مخزون الطعام لدى السكان الذين يقدر عددهم بأكثر من 60 ألف نسمة، وهناك حالات وفيات سجلت خلال هذا الأسبوع”.

واوضحت الصحيفة ان “المسؤول اكد ان أربعة أشخاص بينهم طفل ومسنة توفوا نتيجة الجوع، مبيناً أن السكان هناك بدأوا يأكلون أشياء غير صالحة للأكل”.

واضافت الصحيفة في تقريرها أن “الوضع في بلدات راوة وعنة أسوأ بكثير من الوضع في القائم الحدودية مع سورية التي يصل إليها بين الحين والآخر بعض المواد الغذائية عبر التهريب والأنفاق”.

وبينت الصحيفة في تقريرها ان “عضو مجلس الأنبار “حميد الدليمي” اكد وجود خطر يتمثل في موت مزيد من الأهالي بسبب الجوع”.

وتابعت الصحيفة في تقريرها ان “عائلات محاصرة في القائم تمكنت  من النزوح خلال الفترات الماضية عبر طرق صحراوية طويلة، واضطرت الأسر الهاربة للمسير عدة أيام في الصحراء للوصول إلى المناطق الآمنة في الرمادي “.

وكانت مصادر صحفية قد افادت في وقت سابق بان مدن أعالي الفرات دخلت بمجاعة حقيقية منذ نحو شهر ، مشيرة إلى أن أربع أشخاص توفوا بسبب الجوع خلال أقل من اسبوع.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات