الأربعاء 20 سبتمبر 2017 |بغداد 29° C
yaqein.net
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

مصير مجهول لعشرات العائلات العراقية النازحة من صلاح الدين لبلدة دركوش السورية

مصير مجهول لعشرات العائلات العراقية النازحة من صلاح الدين لبلدة دركوش السورية

تواجه عشرات العائلات العراقية النازحة من محافظة صلاح الدين والهاربة من بطش ميليشيا الحشد الشعبي هناك ، مصيرا مجهولا في بلدة دركوش الواقعة في ريف محافظة ادلب الغربي في سوريا ، حيث لاماوى لها ولا ملاذ امن يحميهم مع قرب حلول فصل الشتاء  ، حيث تفترش هذه العائلات الارض في البساتين الزراعية في ظل ظروف انسانية صعبة .

وكشفت مصادر صحفية مطلعة ان “اكثر من 50 عائلة عراقية نزحت من محافظة صلاح الدين الى بلدة دركوش السورية بريف ادلب الغربي ، تعاني ظروفا انسانية صعبة للغاية ، في ظل انعدام المكان والغذاء والدواء ، مبينة ان هذه العائلات هربت من انتهاكات ميليشيات الحشد الشعبي في محافظتهم لينتهي بها المطاف في بساتين دركوش “.

واوضحت المصادر ان ” بناء الجدار العازل من قبل الجانب التركي على الحدود مع سوريا منع هذه العائلات من العبور الى الجانب التركي ، مما جعلها تواجه مصيرا مجهولا ، لاسيما في ظل عدم استطاعتها العودة الى ديارها او التوجه لمكان يوفر لها ابسط مقومات العيش الكريم ، مطالبات الجهات والمنظمات الحقوقية الدولية  بسرعة انقاذ هذه العائلات من خلال توفير مخيمات لهم والمستلزمات الاساسية للعيش “.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات