السبت 19 أغسطس 2017 | بغداد 34° C
الرئيسية » ازمة تفتت المجتمع العراقي »

مجلس شيوخ عشائر الثورة العراقية يستنكر السياسات الحكومية العدوانية في الشرقاط

مجلس شيوخ عشائر الثورة العراقية يستنكر السياسات الحكومية العدوانية في الشرقاط

استنكر مجلس شيوخ عشائر الثورة العراقية في بيانه المرقم (78) ، والصادر اليوم الاربعاء ، السياسات الحكومية العدوانية المتبعة بحق المدنيين الابرياء في قضاء الشرقاط بمحافظة صلاح الدين ، مؤكدا ان القوات الحكومية وميليشياتها تعيد في الشرقاط ماحدث في الفلوجة سابقا ، مستهجنا سكوت منظمات الأمم المتحدة والمؤتمر الإسلامي وجميع منظمات حقوق الإنسان عن هذه الجريمة التي تعتبر جريمة إبادة جماعية.

وجاء في نص البيان الذي تلقت وكالة يقين للانباء نسخة منه ” بعد أن ارتكبت القوات الحكومية والميليشيات الطائفية جريمة حصار مدينة الفلوجة وتجويع المدنيين وقصفها بجميع أنواع الأسلحة التي قتلت عشرات الأبرياء، وأدت إلى تدمير المدينة وتهجير أهلها، تعود هذه القوات والميليشيات لتمارس الأسلوب ذاته على مدينة (الشرقاط) بحصارها ومنع دخول الدواء والغذاء إلى أهلها، وقصفها بشتى أنواع الأسلحة من قبل الطيران الحكومي؛ فقتل عشرات العوائل والأطفال والنساء الأبرياء مما اضطر البعض إلى عبور نهر دجلة باتجاه (جبال حمرين) معرضين حياتهم للموت بسبب الجوع والعطش نتيجة الحر الشديد، وقام البعض الآخر بالخروج إلى جهة القوات الحكومية فاستقبلتهم بكل أساليب التعذيب والإهانة ومنع الماء والغذاء عنهم “.

واختتم البيان ” ان مجلس شيوخ عشائر الثورة العراقية يستنكر ويدين هذه الجرائم البشعة بحق أبناء شعبنا الصابر بأشد عبارات الاستنكار والإدانة، ويستهجن سكوت الأمم المتحدة ومنظمة المؤتمر الإسلامي وجميع منظمات حقوق الإنسان عن هذه الجريمة التي تعتبر جريمة إبادة جماعية، ونهيب بأبناء شعبنا الأبي الوقوف مع أهالي الشرقاط في محنتهم ومعاناتهم، والمطالبة بالالتفات إليهم وإسعافهم بكل ما يمكن وبأسرع وقت، قال تعالى: ((أنه من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا)) “.

يقين نت

ب ر

تعليقات