الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 |بغداد 16° C
yaqein.net
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

النيويورك تايمز: رئيس حملة ترامب يعمل لترويج استفتاء كردستان

النيويورك تايمز: رئيس حملة ترامب يعمل لترويج استفتاء كردستان

يقترب استفتاء انفصال كردستان المزمع في الخامس والعشرين من الشهر الجاري وسط حالة من الاعتراضات الداخلية والخارجية على الاستفتاء ، وما دفع  المسؤولين الاكراد الى السعي للترويج للاستفتاء،  وفي هذا السياق اقرت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية بان “بول مانافورت”، رئيس حملة الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” خلال فترة الانتخابات الرئاسية لعام 2016، يعمل على الترويج للاستفتاء في اقليم كردستان للانفصال عن العراق، بينما كشف موقع “بيزنز انسايدر” الامريكي، عن استعانة كردستان العراق بمانافورت من اجل تسويق قضية الاستفتاء، مشيرة إلى أن اربيل دفعت مبلغ 1.5 مليون دولار الى جماعات الضغط في واشنطن خلال السنوات الثلاث الماضية..

وقالت الصحيفة في تقريرها ان “الاستفتاء المقرر إجراؤه يوم الاثنين المقبل الموافق الخامس والعشرين من الشهر الجاري، لن يؤدي على الفور إلى الاستقلال؛ والحكومة الأمريكية والمجتمع الدولى أعربوا عن مخاوف جدية حيال ذلك”.

واوضح المصدر ان “الغرب يرى انه إذا مر الاستفتاء بأغلبية ساحقة، كما هو متوقع؛ فإنه سيزيد من زعزعة استقرار العراق، إلا ان القادة الكرد يؤكدون ان تلك العملية ستضمن الاستقرار للمنطقة”.

من جهة اخرى افاد موقع (بيزنز انسايدر)، في تقرير صحفي بان  “المستشار في حملة ترامب الانتخابية الذي يواجه اتهامات بالتواطؤ مع روسيا “بول مانفورت” بدأ العمل مع الكرد منذ الصيف الماضي، في الوقت الذي يواجه فيه مزيدا من التدقيق في تحقيق واسع النطاق بشأن الدور المحتمل بين حملة ترامب والناشطين الروس في الانتخابات الامريكية التي جرت عام 2016، مبينا أن موقع مانفورت هو في صلب التحقيقات الفيدرالية التي يجريها المستشار الخاص روبرت مولر نيابة عن وزارة العدل الامريكية”.

واوضح التقرير ان “اشخاصا مقربين من مانفورت اكدوا ان تورطه في الاستفتاء الكردي يمكن ان يكون مرتبطا بالضغط المالي الذي يواجهه لدفع ثمن دفاعه القانوني في التحقيقات الروسية، ولم يتضح على الفور مقدار ما تسلمه مانفورت من الاكراد مقابل عمله معهم”.

ولفت التقرير إلى أن “سجلات وزارة العدل الامريكية اظهرت أن حكومة اقليم كردستان دفعت 1.5 مليون دولار الى جماعات الضغط في واشنطن خلال السنوات الثلاث الماضية، مبينة أن بول مانفورت عمل لفترة طويلة نيابة عن وكالات اجنبية بما فيها الاحزاب الموالية لروسيا في اوكرانيا”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات