الأحد 10 ديسمبر 2017 | بغداد 10° C
yaqein.net
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

العائدون الى ديالى يواجهون تضييقات حكومية خانقة تفاقم معاناتهم

العائدون الى ديالى يواجهون تضييقات حكومية خانقة تفاقم معاناتهم

وقع المهجرون قسريا من محافظة ديالى والراغبين بالعودة الى ديارهم ، بين نارين ، الاولى معاناة النزوح في مخيمات تفتقر ابسط مقومات العيش البسيط ، ونار التضييقات الحكومية الخانقة التي تمنع عودتهم لديارهم ، حيث اكد قائد عمليات دجلة الفريق الركن “مزهر العزاوي “، يوم امس الاحد، أن اجراءات صارمة ستنفذ بحق العائدين الى ديالى وسيخضعون لتدقيق شديد بحجة حماية المحافظة من ما وصفهم بـ”المطلوبين”.

وقال العزاوي في تصريح صحفي إن “تدقيق ملف النازحين في كل المناطق ومنها ناحية العظيم شمال بعقوبة ، يخضع لاجراءات محددة من قبل عمليات دجلة من خلال لجنة متخصصة وهي تمارس تعليمات وضوابط القيادة بالتنسيق مع بقية التشكيلات “.

واضاف العزاوي، أنه ” اجراءات القيادة الصارمة في هذا المضمار تأتي لحماية المناطق من المطلوبين والمتورطين بسفك دماء الابرياء”.

وكان رئيس مجلس محافظة ديالى “علي الدايني” طالب، في وقت سابق ، بوضع حلول لملف “الوضع الاحترازي” لأكثر من 30 أسرة نازحة شمال قضاء بعقوبة، داعيا رئيس الوزراء “حيدر العبادي” إلى التدخل لحسم ملف التسريع في تدقيق ملفات الأسر النازحة لضمان سرعة عودتها لمناطقها ، نظرا لتفاقهم معاناتهم  .

المصدر:وكالة يقين

تعليقات