الإثنين 16 أكتوبر 2017 | بغداد 22° C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

تهديم منازل نازحي ديالى وتجريف اراضيهم ......مسؤولية من ؟

تهديم منازل نازحي ديالى وتجريف اراضيهم ……مسؤولية من ؟

اقر رئيس لجنة المهجرين البرلمانية “رعد الدهلكي ” ، ظهر اليوم الأحد، بقيام مجموعات مسلحة تنتمي لميليشيات متنفذة بتهديم منازل النازحين من محافظة ديالى وتجريف اراضيهم ، داعيا إلى استضافة رئيس الوزراء “حيدر العبادي” في مجلس النواب لمعرفة أسباب عدم عودة نازحين إلى مناطقهم رغم انتهاء المعارك فيها ،وتحديد خارطة طريق لعودتهم، ووضع حد للجرائم المنظمة التي ترتكب بحق منازلهم واراضيهم ، واصفا مايجري بالـ”ظاهرة الخطيرة جداً” ، بحسب قوله .

وقال الدهلكي في مؤتمر صحفي عقده في مجلس النواب بمشاركة اعضاء اللجنة ، إن “ما يمر به النازحون من مأساة وكارثة يندى لها الجبين يحتم علينا أن نقوم بثورة حقيقية لإعادة تلك الشريحة لمحافظاتها ومدنها تم استعادتها “، معتبراً أن “السكوت والتغاضي عن مايتعرض له النازحون هو جريمة بحقهم “.

ودعا الدهلكي المحافظات، إلى “التعاون مع النازحين لإعادتهم إلى مناطقهم المستعادة من خلال وضع سقف زمني بدلاً من تركهم يعانون من أزمات فصل الشتاء القارص”، مطالباً رئيس الوزراء ووزير الهجرة، بـ”العمل على تبديل الخيام وصرف أموال كافية للنازحين وهذا يكلف الدولة الكثير أو العمل على عودتهم إلى ديارهم”.

واكد الدهلكي على “ضرورة الكف عن التقاعس في موضوع النازحين والتغيير الديمغرافي والمواطنين في العراء ويكفي تقاعس امام جيل فقد الدراسة ويعانون من الجهل”، مطالباً بـ”استضافة رئيس مجلس الوزراء في جلسة برلمانية لمعرفة أسباب عدم عودة النازحين إلى ديارهم ومن يقف وراء عدم العودة ولتحديد خارطة طريق لعودتهم”.

ومضى إلى القول، إن “هناك ظاهرة خطيرة جدا في المناطق المحررة وتم مناقشتها في اللجنة وهي تهديم بيوت النازحين وتجريف أراضيهم لإخفاء معالم المدينة خاصة بمحافظة ديالى”، داعياً إلى “استضافة محافظ ديالى ورئيس مجلس المحافظة للوقوف على حقيقة الأمر”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات