الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 | بغداد 33° C
الرئيسية » الزراعة في العراق »

فلاحو ديالى يهددون الحكومة الحالية بغلق الطرق والسايلوات في حال عدم صرف مستحقاتهم

فلاحو ديالى يهددون الحكومة الحالية بغلق الطرق والسايلوات في حال عدم صرف مستحقاتهم

خرج العشرات من الفلاحين والمزارعين في محافظة ديالى، اليوم الخميس، في تظاهرة حاشدة غاضبة للمطالبة بصرف مستحقاتهم المالية لثلاثة أعوام سابقة ، عن تسويق محصولي الحنطة والشعير، وامهلوا الحكومة الحالية عشرة أيام لتنفيذ مطالبهم، مهددين بقطع الطرق واغلاق السايلوات في حال عدم الاستجابة لهم.

وقال ممثل اتحاد الجمعيات الفلاحية في قضاء بلدروز شرق بعقوبة، “محمد نجم التميمي”، في حديث لوكالة اخبارية إن “العشرات من الفلاحين خرجوا، اليوم، في تظاهرة امام مبنى محافظة ديالى وسط مدينة بعقوبة، للمطالبة بمستحقاتهم المالية من محصولي الحنطة والشعير، المسوقة للمخازن الحكومية، والتي لم تصرف حتى الآن سوى لأعداد قليلة من الفلاحين، مطالباً الحكومتين المركزية والمحلية بإيجاد حلول سريعة لصرف مستحقاتهم”.

وأضاف التميمي، ان “المتظاهرين سلموا محافظ ديالى الحالي ورقه تتضمن مطالب عدة من بينها صرف مستحقات الفلاحين للأعوام  2014 و2015 و2016، اضافة الى عدم اعتماد الفوائد المترتبة على الفلاحين في القروض الممنوحة لهم من قبل المصارف الزراعية لحين تسلم مستحقاتهم من وزارة التجارة”.

ودعا التميمي الى “ايجاد حلول سريعة لغرض صرف مستحقات الفلاحين، مشيراً الى أنه في حال عدم صرف تلك المستحقات سنكون عاجزين عن تنفيذ الخطة الزراعية الخاصة بـ2017 ، جراء العجز المالي، مؤكداً أن المتظاهرين امهلوا وزارتي التجارة والزراعة والجهات ذات العلاقة عشرة أيام لتنفيذ مطالبهم، مهدداً في الوقت ذاته، بإغلاق السايلوات وقطع الطرق في حال عدم الاستجابة لمطالبهم”.

يذكر ان محافظات بابل والنجف والبصرة والتاميم شهدت تظاهرات مماثلة لفلاحي تلك المحافظات للمطالبة بصرف مستحقاتهم المالية المتراكة لدى الحكومة الحالية منذ سنوات .

يقين نت + وكالات

ب ر

تعليقات