السبت 18 نوفمبر 2017 | بغداد 11° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

الجماعة الإسلامية: ما يحدث في طوز خورماتو ضريبة للسياسة الخاطئة للقيادة الكردية

الجماعة الإسلامية: ما يحدث في طوز خورماتو ضريبة للسياسة الخاطئة للقيادة الكردية

تصدع البيت الكردي وزادت الانشقاقات والخلافات الداخلية بعد تداعيات استفتاء انفصال كردستان العراق، وفي هذا السياق اعترفت الجماعة الإسلامية في كردستان، اليوم الأربعاء، ان الاكراد يدفعون ضريبة السياسة الخاطئة للقيادة السياسية الكردية.

وقالت الجماعة الإسلامية في بيان ان “ما يتعرض له المواطنين الكرد في قضاء طوزخورماتو يدفعون هو ضريبة للسياسة الخاطئة لما تسمى بالقيادة السياسية الكردية”، مضيفةً ان “العديد من المواطنين الكرد تهجروا من مناطقهم واحرقت منازلهم وسلبت ممتلكاتهم”.

وبينت الجماعة في بيانها ان “على الجهات المعنية التدخل العاجل لمعاجلة الأوضاع في الطوز وكذلك على ضرورة ان تتدخل الحكومة لوقف هذه العمليات الوحشية لتهدئة الوضع في المدينة وأيضاً لتسهيل عودة النازحين الى منازلهم وتعويضهم”.

واوضح البيان انه  “يجب مساعدة النازحين من قبل المؤسسات الحكومية في كردستان والعراق لحين عودتهم الى مناطقهم، مؤكدةً ان “استمرار هذا الوضع على ما هو عليه لن يخدم التعايش السلمي والاستقرار الأمني التي تطالب به الحكومة “.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات