السبت 18 نوفمبر 2017 | بغداد 11° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

بعد نائب البارزاني ...مذكرات القاء قبض بحق ساسة اكراد ...من هم ؟

بعد نائب البارزاني …مذكرات القاء قبض بحق ساسة اكراد …من هم ؟

الازمة السياسية الخانقة بين بغداد واربيل مستمرة بتصاعد ، حيث كشفت مصادر صحيفة ، صباح اليوم الأحد، عن وجود “ضغوط” تُمارس لإصدار مذكرات قبض بحق مسؤولين في كردستان بينهم رئيس الإقليم “مسعود البارزاني” ورئيس حكومة كردستان “نيجرفان البارزاني”، فيما لفتت إلى سيناريو يقضي بتشكيل وفد كردي موحد للتفاوض مع بغداد حول ترتيبات إدارة مشتركة للمناطق المتنازع عليها ، بحسب المصادر .

وذكرت صحيفة “الحياة” السعودية في سياق تقرير لها نشرته ، اليوم ، أن “مصادر مطلعة على أجواء الاتصالات التي تُجرى لحل أزمة إقليم كردستان أكدت أن الجميع كان ينتظر إكمال القوات العراقية انتشارها في المناطق المتنازع عليها لطرح المبادرات الجديدة، وأشارت تحديداً إلى طلب وزارة الخارجية الأميركية من الجيش أن يحدّ من تحركاته بالقرب من كركوك، في المنطقة المتنازع عليها بين بغداد والأكراد”.

ولفتت الصحيفة، إلى “سيناريو آخر مطروح محلياً وإقليمياً بتشكيل وفد كردي موحد للتفاوض مع بغداد حول ترتيبات إدارة مشتركة للمناطق المتنازع عليها” ، مضيفة أن “أطرافاً مقربة من إيران ترى أن بغداد يجب أن تصدر مذكرات استقدام بحق قادة الإقليم، وأن تدخل القوات العسكرية إلى أربيل لتنفيذ تلك المذكرات، ما يشكل تصعيداً خطيراً للموقف”، مبينةً أن “هذا السيناريو يستند إلى قرار محكمة في الرصافة في بغداد يقضي بالقبض على نائب رئيس الإقليم كوسرت رسول”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر سياسية أن “ضغوطاً تُمارس لإصدار خمس مذكرات تشمل رئيس الإقليم ورئيس حكومته وقائد الأمن الوطني وقائدين في البيشمركة”.

وكان مجلس القضاء الأعلى أعلن، الخميس الماضي عن صدور أمر إلقاء قبض بحق نائب رئيس كردستان “كوسرت رسول “، على خلفية تصريحاته الأخيرة التي وصف فيها القوات الأمنية المشتركة في كركوك بـ”المحتلة”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات