الخميس 24 أغسطس 2017 | بغداد 35° C
الرئيسية » الدمار في الانبار »

براءة الجبوري تزيد من حدة الانقسام داخل اتحاد مايعرف بالقوى العراقية

براءة الجبوري تزيد من حدة الانقسام داخل اتحاد مايعرف بالقوى العراقية

يعيش اتحاد مايعرف بالقوى العراقية حالة من الانقسام تنذر بانهياره ، وذلك بعد بروز خلاف يتمحور حول دوره في مرحلة ما انتهاء المعارك في محافظات صلاح الدين ونينوى والانبار ، اضافة الى القضية الاساسية المتمثلة بادانة الجبوري ، وعلى الرغم من حصوله على الافراج واغلاق الدعوى الموجهة ضده لعدم كفاية الأدلة ، الا ان الامر زاد من حد الخلافات داخل التحالف المذكور.

مصادر مسربة من داخل التحالف اكدت بتصريح لها ” انه وفي اجتماع اخير عقد في منزل زعيم ائتلاف متحدون “اسامة النجيفي” تبلور موقف ضد “الجبوري” قبل حصوله على البراءة، تمثل باختيار مرشحين لرئاسة مجلس النواب، حيث اتفق المجتمعون على طرح مرشحين لرئاسة مجلس النواب وهما (سالم العيساوي ومحمد تميم) ، من كتلة “صالح المطلك وأحمد المساري وخالد المفرجي” ، والاتصال مع القوى السياسية الاخرى لغرض الاتفاق على اختيار احدهم ليكون بديلا للجبوري “.

واوضحت المصادر المسربة ” ان معظم قوى الاتحاد ترغب في عزل كتلة “الحزب الاسلامي” و”حركة الحل” بزعامة جمال الكربولي بهدف حسر دورهما في مرحلة ما بعد انتهاء المعارك في محافظات الانبار وصلاح الدين ونينوى”.

واكدت المصادر ” ان المشاركين في الاجتماع كانوا كل من  (النجيفي، ووزير الكهرباء قاسم الفهداوي، وصالح المطلك، وأحمد أبو ريشة وأحمد المساري ) ، فضلا عن بعض نواب اتحاد القوى اتفقوا على تشكيل مجلس لإدارة المحافظات التي تشهد حالة اضطراب كبيرة ، وذلك على خلفية تحرك داخل الكونغرس الاميركي في طرح مشروع لصالح الاقليات العراقية “.

يقين نت

ب ر

تعليقات