الخميس 19 أكتوبر 2017 | بغداد 28° C
الرئيسية » سياسة وأمنية »

مطالبات بمحاسبة نائب عن ائتلاف المالكي لاعتدائه على أعضاء في لجنة برلمانية حالية

مطالبات بمحاسبة نائب عن ائتلاف المالكي لاعتدائه على أعضاء في لجنة برلمانية حالية

طالبت لجنة مايعرف بالثقافة والإعلام البرلمانية، اليوم الجمعة، بفرض غرامة على النائب عن ائتلاف مايعرف بدولة القانون “فاضل الكناني” لاعتدائه على أعضاء اللجنة وتكسير زجاج الأبواب بعد رفضه انتخابات رئاسة اللجنة الثقافة النيابية.

وذكر بيان للجنة ،ان ” اعضاء اللجنة اجتمعوا وبنصاب كامل بحضور خمسة من أعضائها البالغ عددهم تسعة بتاريخ (31 من تموز 2016)، وقامت بالتصويت بإجماع الحاضرين للنائبة “ميسون الدملوجي “رئيسة للجنة، مبينة أن النائب “فاضل الكناني” دخل متأخراً الى الاجتماع، وبعد شرح الأمر أخذ بالغلط والسب على أعضاء اللجنة وتهديد السكرتارية للامتناع عن طباعة المحضر”.

واشار البيان  الى، أن “النائب وجه كلمة نابية الى النائبة “سروة عبد الواحد”، وتطور الأمر الى عراك بالأيدي مما اضطرنا الى غلق الباب دونه ولكنه استمر بركله حتى قام بتكسير الزجاج وهو من النوع المتين المضاد للرصاص”.

وتابعت اللجنة، أنه “بعد التوقيع على المحضر توجه النائب بالغلط على رئيسة اللجنة المنتخبة النائبة
“ميسون الدملوجي”، ولم ترد عليه احتراماً لهيبة اللجنة وأعضائها، لافتةً الى، أنه بعد أن انضم النائب “محمد الطائي”توجه الأعضاء الستة الى رئيس مجلس النواب لتسليمه المحضر، فلحق بهم النائب “فاضل الكناني “وقام بتهديد النائب “شوان داودي” أمام النواب والموظفين في مكتب الجبوري”.

وطالبت اللجنة، بـ “تغريم النائب “فاضل الكنانيط ثمن تكسير باب لجنة الثقافة والإعلام النيابية، واستبدال الزجاج بمثيله من النوع المضاد للرصاص، ويتحمل كل نفقاتها، مشددةً على، ضرورة منع النائب فاضل الكناني من دخول لجنة الثقافة والإعلام والمشاركة في الاجتماعات بسبب أسلوبه الاستفزازي واستخدامه لغة العنف والتهديد سواء مع زملائه أم مع الموظفين”.

ودعت لجنة الثقافة والإعلام البرلمانية، النائب فاضل الكناني الى “الاعتذار أمام وسائل الإعلام لنواب لجنة الثقافة لما بدر منه من إساءة والإعلان عن احترام إرادة أغلبية أعضاء اللجنة في اختيار رئيس ونائب للرئيس ومقرر خارجاً عن المحاصصة السياسية”.

يقين نت

م

تعليقات