الإثنين 18 ديسمبر 2017 | بغداد 19° C
yaqein.net
الرئيسية » سياسة وأمنية »

اتهامات للمفتشين العامين بالدفاع عن الفاسدين وتقاضي حصص من الصفقات المشبوهة

اتهامات للمفتشين العامين بالدفاع عن الفاسدين وتقاضي حصص من الصفقات المشبوهة

يستشري الفساد في كافة المؤسسات الحكومية في عراق ما بعد الاحتلال ، الأمر الذي أوصل البلاد إلى حد الإفلاس ، وفي هذا السياق ، اتهمت عضو البرلمان عن ائتلاف دولة القانون “عالية نصيف” المفتشين العامين بالتواطؤ مع الفاسدين ، وتقاضي حصص من الصفقات المشبوهة التي يعقدها الفاسدون من المسؤولين.

وقالت نصيف في تصريح صحفي إن “بعض المفتشين العامين لم يكتفوا فقط بالتستر على حيتان الفساد والعابثين بالمال العام، بل باتوا يهاجمون أية جهة تفضح الفاسدين وتلاحقهم، وذلك من خلال قيامهم بتداول منشورات في مجموعاتهم تسيء الى أي نائب يحارب الفساد”.

وأضافت نصيف أن “المفتش العام مكلف بحماية المال العام من أيدي ضعاف النفوس سواء من أصحاب المناصب العليا أو الموظفين العاديين، والمعضلة الكبرى إذا فسد المفتش فمن يحاسبه؟ لاسيما بعد أن أصبح بعضهم يتقاضون حصصاً من الصفقات المشبوهة”.

وتابعت نصيف أن “الظرف الراهن يتطلب إلغاء أو تجميد عمل مكاتب المفتشين وإعادة النظر فيها وتقييم عملها والحرص على أن لا تصبح بؤراً للفساد”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات