الأحد 22 أكتوبر 2017 | بغداد 24° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

في ذكرى انطلاقتها الأولى..مبادرة العراق الجامع هي الحل الناجح لإنقاذ العراق والمنطقة

في ذكرى انطلاقتها الأولى..مبادرة العراق الجامع هي الحل الناجح لإنقاذ العراق والمنطقة

 

تحل ، اليوم الاثنين ، الذكرى الأولى من إنطلاق مبادرة العراق الجامع التي أطلقتها هيئة علماء المسلمين في العراق ، والتي تحمل الحل الناجح والناجع لإنقاذ العراق والمنطقة ، ومن شأنها القضاء على الصراع في العراق ومبرراته ، وكف يد كل القوى والجهات التي لا تريد للمنطقة أن تهدأ.

ففي الخامس عشر من شهر آب/ أغسطس من العام الماضي 2015؛ أعلنت هيئة علماء المسلمين عن واحدة من ثمرات مشروعها الذي بُني على أسس ثوابتها المذكورة آنفًا؛ لتطلق مبادرة (العراق الجامع) وتبدي استعدادها لتكون جزءًا في أي مشروع للتغيير، ويَدَ عونٍ لكل القوى المناهضة للاحتلال والعملية السياسية وما احتواه إطارهما؛ مبادرة طرحتها الهيئة باعتبارها الحل الأنسب للعراق والمنطقة التي أخذت في السنوات الأخيرة تعاني من اضطرابات جمّة ناجمة سبق للهيئة أن حذرت منها.

وجاءت مبادرة العراق الجامع بثوب جديد لمشروع أصيل بنته الهيئة في أيّامها الأولى وصمدت عليه وثبتت، وقد أعلن عن هذه المبادرة في توقيت له أهمية بالغة، بالتزامن مع تيقن جميع من ينشط على الساحة العراقية صدق رؤية الهيئة وصواب موقفها، فضلاً عن أحقية هذه المؤسسة من الناحية التاريخية للإبراز مشروعها وتجديد عرضه لاسيما مع ثباتها عليه وكفاحها الدائم بجميع طاقاتها في طرحه على الرغم مما تواجهه من تضييق إعلامي وهجمات منسقة على كافة الصعد.

وفي الوقت الذي أعلنت هيئة علماء المسلمين فتح أبوابها لجميع أبناء الشعب العراقي ومن كل المكونات والأطياف للتواصل، وتسخير قدراتها كافة في سبيل تحقيق أهداف هذه المبادرة، وبما يضمن وضع العمل الناجع في بداية الطريق من جديد؛ أعربت عن تعهدها بأن تكون جزءًا فاعلاً في أي جهد، وعاملاً مساعدًا ومنتجًا، وناصحًا ومُسدِّدًا؛ لتؤكد مجددًا أن همها الأول هو تيسير السبل، وفسح المجال لعجلة العمل بأن تمضي في طريقها، بالتعاون بين الجميع ووفق صيغة التعاون المشترك.

يقين نت

م.ع

تعليقات