الجمعة 22 يونيو 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أزمة الأدوية »

تردي القطاع الصحي في الموصل بسبب نقص العلاج والرعاية

تردي القطاع الصحي في الموصل بسبب نقص العلاج والرعاية

يعيش المواطنون في مدينة الموصل بمحافظة نينوى واقعا خدميا مأساويا ، نتيجة الدمار الذي حل بالبنى التحتية في المدينة لاسيما التابعة للقطاع الصحي ، في ظل تقاعس الحكومة عن إعادة تأهيلها ، وفي هذا الصدد ، تشهد مستشفيات مدينة الموصل أزمات تهدد صحة المرضى ، وبحسب اعتراف الكوادر التدريسية فإن أغلب المستشفيات والمراكز الصحية تعاني من تردي الخدمات وتقديم الرعاية الصحية ، مؤكدين أن ذلك يرجع إلى قلة الدعم والمخصصات من قبل الحكومات المحلية والمركزية.

وقال مصدر محلي لوكالة يقين للأنباء إن “أحد موظفي الصحة في الموصل أكد أن غالبية المستشفيات تعاني من نقص حاد في العلاجات ، مبينا أن الكوادر تعجز عن توفير رعاية صحية كاملة ،فيما أشار إلى أن أوضاع القطاع الصحي في الموصل تتجه نحو الاسوء في ظل التكتم الاعلامي ، متهما الحكومات المحلية والمركزية بالاهمال”.

وأضاف المصدر أن “عائلتين ممن أصيب أبنائهم خلال العمليات العسكرية أكدتا أن هناك جهات وأشخاص تتسلط على القطاع الصحي ، وبحسب ما أكدوه أن هناك أطباء متنفذين يمتنعون من تقديم الرعاية والعمليات الجراحية لابنائهم المصابين من دون وجود أعذار حقيقية حسب وصفهم”.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات