الأحد 21 أكتوبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

التحالفات الجديدة تعطي صورة واضحة لهيمنة إيران على العراق

التحالفات الجديدة تعطي صورة واضحة لهيمنة إيران على العراق

أضحت إيران المهيهن الرئيسي على الأوضاع السياسية في عراق ما بعد الاحتلال خاصة مع قرب الانتخابات البرلمانية، لاسيما وأن واشنطن راضية عن لعبها هذا الدور ومستفيدة منه، وفي هذا السياق اقر عوض البرلمان عن كلة الحزب الديمقراطي الكردستاني “ماجد شنكالي”، اليوم الاثنين بأن التحالفات السياسية التي تم العلان عنها “تعطي صورة واضحة بأن سطوة إيران وقوتها وهيمنتها على القرار في المشهد السياسي العراقي ستبقى ظاهرة خلال المرحلة المقبلة، لافتا إلى أن القائمة التي أعلن عنها رئيس الوزراء “حيدر العبادي” “شيعية بإمتياز”.

وقال شنكالي في حديث نقلته (السومرية نيوز)، ان “التحالفات الجديدة التي تم إعلانها لم تخرج عن المألوف، بل بقيت بنفس شكلها السابق من تحالفات شيعية وسنية وكردية رغم وجود انقسامات وتشظٍ داخل كل واحدة منها”، مبينا أن “الأغلب كان يعول على رئيس الوزراء “حيدر العبادي” أن يخرج بقائمة وطنية عابرة للطائفية تمثل الجميع وقد تتحالف حتى مع قوى كردية بعد الانتخابات”.

واضاف شنكالي، أن “ما حصل هو ظهور قائمة شيعية بامتياز ترأسها العبادي وهذا معناه وفق خارطة التحالفات الحالية بأن سطوة أيران وقوتها وهيمنتها على القرار ستبقى ظاهرة خلال المرحلة المقبلة من عمر المشروع السياسي في العراق”.

يذكر ان ائتلاف “النصر” الذي يترأسه العبادي وائتلاف “الفتح” الذي يترأسه زعيم ميليشيا منظمة بدر “هادي العامري”، ويضم المجلس الأعلى برئاسة “همام حمودي”، و8 من ميليشيا الحشد الشعبي، و١١ حزباً وكياناً آخرين، منهم ميليشيا عصائب اهل الحق، أعلنا مساء السبت 13 كانون الثاني 2017، ائتلاف “نصر العراق” لخوض الانتخابات المقبلة.

المصدر:السومرية نيوز

تعليقات