الجمعة 16 نوفمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » اخفاقات حكومة العبادي »

الاقليم يوافق على تسليم المنافذ والمطارات بشرط الادارة المشتركة

الاقليم يوافق على تسليم المنافذ والمطارات بشرط الادارة المشتركة

مع تواصل الضغوط التي تمارسها حكومة بغداد على نظيرتها في كردستان العراق ، بسبب استفتاء الانفصال الذي اصرت الاخيرة على اجرائه اواخر شهر ايلول الماضي ، واصاب محافظات الاقليم بلعنة طالت جميع جوانب الحياة فيها ، ومع محاولات حكومة كردستان الخروج من الازمة الخانقة التي تعيشها ، ابدت موافقتها على تسليم ادارة المنافذ الحدودية والمطارات الموجودة في كردستان الى حكومة بغداد ، بشرط الادارة المشتركة بين الجانبين ، بحسب مااعلنه القيادي الكردي ” محمود عثمان ” ، صباح اليوم الثلاثاء .

وقال “محمود عثمان ” في تصريح صحفي ، ان ” الزيارات المتبادلة للوفود الفنية بين بغداد واربيل التي جرت خلال اليومين الماضين ، ساهمت بشكل كبير بازالة الجليد بين بغداد واربيل ، وستساهم الاجتماعات المقبلة بايجاد نوع من الحوار السياسي بين الطرفين بعد الاتفاق على الامور الفنية الخاصة بالرواتب وادارة المنافذ والمطارات “.

واوضح عثمان في تصريحه ايضا ان ” اقليم كردستان منفتح على الحوار السياسي والفني مع بغداد ، ووافق على اغلب الامور التي طرحها الوفد الفني المشكل من وزارات الحكومة الاتحادية ، واهمها ارسال الوارادت الى خزينة الدولة ، شريطة الادارة المشتركة “.

يذكر ان المطارات الدولية في محافظتي اربيل والسليمانية ، اضافة الى عدد من المنافذ الحدودية في كردستان العراق تشهد اغلاقا تاما وتوقفا عن العمل بعد قرار حكومة العبادي بالاغلاق ، كنوع من الاجراء العقابي ضد حكومة كردستان واستفتاء الانفصال الذي اصرت على اجراءه ، مااثر على الجانب الاقتصادي في كردستان بشكل كبير ومباشر ، اضافة الى جوانب اخرى مست حياة المواطنين هناك .

المصدر:وكالة يقين

تعليقات