الأحد 17 ديسمبر 2017 | بغداد 18° C
yaqein.net
الرئيسية » ازمة تفتت المجتمع العراقي »

مجلس عشائر الثورة :مطالبة الخارجية الحالية بتغيير السبهان أبعاده طائفية بامتياز 

مجلس عشائر الثورة :مطالبة الخارجية الحالية بتغيير السبهان أبعاده طائفية بامتياز 

استنكر مجلس شيوخ عشائر الثورة العراقية ، اليوم الثلاثاء ، مطالبة وزارة الخارجية الحالية بتغيير سفير المملكة العربية السعودية في بغداد “ثامر السبهان “، مؤكدا أن هذا التغيير يأتي بالتزامن مع استقبال وفد من ميليشيا مايعرف بالحوثي ليوضح الابعاد الطائفية التي تقف وراء هذا الطلب.

وبين مجلس شيوخ عشائر الثورة العراقية في بيانه رقم (85) والذي تلقت وكالة يقين الاخبارية نسخة منه وجاء في نصه “ليس بالمستغرب ولا الجديد على الحكومة الطائفية أن تؤيد الميليشيات والطائفيين، ولكن التناقض والبعد الطائفي يتضح حينما تستقبل الحكومة الحالية في بغداد وفد من قادة ميليشيا الحوثي، في الوقت الذي تستنكر فيه تصريحات السفير السعودي؛ بل وتطالب بتغييره بسبب إنه تحدث عن حقائق تدخل إيران وميليشياتها في شؤون دول المنطقة كافة والعراق خاصة فضلًا عن تهديداتهم المستمرة لدول المنطقة وزعزعة استقرارها بإذكاء النعرات الطائفية”.

وتسائل المجلس في بيانه ” ألا تعلم حكومة المنطقة الخضراء بأن استقبال ميليشيا الحوثي هو تدخل سافر في شؤون الدول الأخرى، وأن هذه الميليشيا هي جزء من صراع يجري في اليمن ودول الخليج، ألا يعد استقبالكم لقادة هذه الميليشيا هو اصطفاف طائفي مع طرف ضد آخر؟ وأنتم تتبجحون ليل نهار برفض التدخلات الخارجية بالشأن العراقي، أم أصبحتم تعملون علانية بالنيابة عن إيران ومخططاتها في المنطقة”.

وتابع البيان مخاطبا حكومة المنطقة الخضراء “ألم يكن الأولى بكم أن تلتفتوا لأبناء العراق والتخفيف من معاناتهم بدل أن تنفق أموال العراق على ميليشيا الحوثي وغيرها من الميليشيات، وإلى متى تستهزئون بدماء الشعب العراقي خاصة أبناء الوسط والجنوب الذين تدعون تمثيلهم لأجل بقائكم بالسلطة ومواصلة سرقة ثروات البلد”.

وختم المجلس بيانه “بدعوة دول المنطقة لاتخاذ موقف موحد تجاه إيران ووكيلتها حكومة المنطقة الخضراء راعية الميليشيات؛ للحد من تعاظم الورم الطائفي المهدد لأمن واستقرار الدول المحيطة بالعراق، ويدعو المجلس للإسراع بنجدة الشعب العراقي وتخفيف معاناته بردع النفوذ الإيراني وأطماعه التوسعية”.

يقين نت

م

تعليقات