السبت 26 مايو 2018 | بغداد 16° C
الرئيسية » حرب المياه »

ازمة المياه تدق ناقوس الخطر في العراق

ازمة المياه تدق ناقوس الخطر في العراق

ازمة المياه الخانقة في مدن ومحافظات العراق بدأت تظهر وتتجسد بشكل دق ناقوس الخطر في البلاد ، وسط صمت حكومي ازاء الازمة التي تهدد حياة المواطنين وقطاع الزراعة وتربية المواشي ، او دور سلبي لايرقى الى مستوى المسؤولية ، حيث أعلنت امانة بغداد ، اليوم الاحد، تنصلها من الازمة التي بدت تظهر على بشكل واضح على منسوب نهر دجلة في بغداد ، مؤكدة ان المشكلة خارج نطاق عملها ، فيما طالب مجلس محافظة كربلاء بأخذ مااسماها “التدابير اللازمة” لايجاد السبل الكفيلة لتوفير خزين مائي للمواطنين ،لمعالجة ازمة المياه في كربلاء، في وقت اعلنت محافظة ميسان توقف جريان نهر دجلة في المحافظة بسبب انخفاض منسوب المياه فيه  .

وقالت امانة بغداد في بيان صدر عنها إن “انخفاض او ارتفاع منسوب مياه نهر دجلة هو خارج الاعمال المناطة بها وليس من ضمن صلاحياتها” ، مضيفة أن “الامانة تراقب عن كثب هذا الامر كون انخفاضه سيؤثر على عمل مشاريع الماء والخزانات التي تغذي مدينة بغداد”.

الى ذلك قال نائب رئيس مجلس محافظة كربلاء “علي المالكي” في تصريح صحفي اننا “ندعو وزارة الموارد المائية بضرورة أخذ التدابير اللازمة في عموم محافطات العراق ومن ضمنها كربلاء لايجاد السبل الكفيلة لتوفير خزين مائي للمواطنين”، مبينا أن “هناك مخاطر تنذر بوجود شحة في المياه وقد بدأت بوادرها اليوم في محافظة ميسان وتوقف جريان المياه في نهر دجلة”.

وشدد المالكي على أن “تكون الاجراءات في خدمة الاهالي وخصوصا محافظتنا لان هذا امر خطير يتسبب في معاناة كبيرة للمواطنين وكذلك للمزروعات والمحاصيل الزراعية وجميع المفاصل الاخرى”، داعيا لـ “وضع معالجات حقيقية وسريعة من قبل الحكومة المركزية خلال الأيام القادمة لتجاوز هذه المحنة ومنع وصولها الى المحافظات الاخرى”.

وكان قضاء المجر الكبير بمحافظة ميسان أعلن، امس السبت ، عن توقف جريان نهر دجلة في القضاء، فيما حذر من كارثة تهدد حياة المواطنين، فيما طالب رئيس لجنة الخدمات البرلمانية “ناظم الساعدي”، اليوم الاحد، رئيس الوزراء “حيدر العبادي” بإجراء عاجل لإنقاذ مدينة العمارة من العطش.

يشار الى ان ازمة المياه الخانقة التي يمر بها العراق بسبب السدود التركية والايرانية تنذر بكارثة انسانية كبيرة تهدد العراق بمواطنيه وزراعته ومواشيه ، حيث اقر رئيس كتلة ميليشيا بدر في البرلمان “محمد ناجي ” ،  اليوم الأحد، أن تشغيل سد أليسو التركية سيؤدي إلى خسارة 40% من الأراضي الزراعية في العراق وانخفاض الحصة المائية لنهر دجلة، داعياً إلى عقد جلسة برلمانية طارئة بشأن ذلك.

المصدر:وكالة يقين

تعليقات