الخميس 24 مايو 2018 | بغداد 16° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

آلاف الأسماء الوهمية تحملها سجلات ناخبي كردستان

آلاف الأسماء الوهمية تحملها سجلات ناخبي كردستان

في الفترة الحالية ، الخلافات السياسية في العراق لاتقتصر على الاحزاب والتحالفات المختلفة ، بل اصبحت تستعر داخل التحالفات ذاتها ، وبين المكونات الاساسية للتحالف نفسه ، وهو مايشهده الان التحالف الكردستاني من خلافات وصراعات متأججة بصورة مستمرة بسبب اختلاف المصالح بينهم ، حيث اقر القيادي في حركة التغيير الكردية “محمود الشيخ وهاب” ، مساء امس الثلاثاء، بأن سجلات ناخبي إقليم كردستان تحمل آلاف “الأسماء الوهمية والمتوفين”، مشددا على ضرورة ان تشرف منظمة الامم المتحدة على عملية الانتخابات المقبلة في محافظات كردستان العراق.

وقال الشيخ وهاب في تصريح صحفي ، إن “الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة “مسعود بارزاني” هو الذي يمتلك زمام الامور ويدير جميع مفاصل السلطة في الاقليم وحتى في التحضير للانتخابات المقبلة “.

وأضاف الشيخ وهاب ، أن “الديمقراطي مستعد ان يقوم بكل السبل من اجل الوصول الى السلطة وهو لا يعترف بالقانون ووجود الاحزاب الاخرى المنافسة” ، مشيرا إلى أن “الانتخابات المقبلة لبرلمان اقليم كردستان او حتى الانتخابات البرلمانية يجب ان تكون تحت اشراف دولي ورقابة المنظمات المختصة، لمنع حدوث التزوير”.

وأوضح الشيخ وهاب ، أن “سجلات الناخبين تحمل آلاف الاسماء “الوهمية” او من “المتوفين”، لذلك يجب تنظيف هذا السجل”، لافتا إلى “أهمية الضغط من خلال الامم المتحدة والمنظمات الدولية لكي تشرف على الانتخابات لمنع احتكار الحزب الديمقراطي وعائلة بارزاني للسلطة والمناصب”.

يشار الى ان حدة الخلافات السياسية في العراق تتصاعد قبل ثلاثة أشهر من انتهاء المدة الدستورية للبرلمان في بغداد ، حتى وصلت إلى مرحلة التسقيط التي أفرزت خطاباً متشنجاً تسبّب بالإحباط للعراقيين ، وفقاً لسياسيين انتقدوا إدارة الدولة الحالية بعقلية المؤامرة، في وقت تضغط فيه قوى متنفذة داخل السلطة التشريعية باتجاه التلاعب ببعض القوانين بالطريقة التي توافق مصالحها ، و ذلك مشهد لايرى الا في العراق .

المصدر:وكالة يقين

تعليقات