الأحد 21 أكتوبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » أزمة النازحين في العراق »

قرى أطراف التأميم خاوية على عروشها بسبب النزوح

قرى أطراف التأميم خاوية على عروشها بسبب النزوح

تسببت عمليات النزوح التي رافقت العمليات العسكرية للقوات المشتركة على المدن والمحافظات المخلتفة، في خلو قرى بكاملها من السكان، وفي هذا السياق دعا شيخ عشيرة “شمر الصايح” في العراق “مطلك الصديد”، اليوم الخميس، رئيس الوزراء “حيدر العبادي” ووزير الداخلية “قاسم الأعرجي” إلى مساعدة النازحين من أجل العودة لمناطقهم في محافظة التأميم، مشيراً إلى وجود قرى بأطراف المحافظة لا تزال تخلو من سكانها.

وقال الصديد في تصريح نقلته (مواوزين نيوز) إن  “الوضع أفضل مما كان عليه سابقاً في كركوك، لذلك على العبادي ووزير الداخلية مساعدة جميع النازحين في العودة إلى مناطقهم”.

وأضاف الصديد أن “بعض القرى في أطراف المحافظة والتي تعتبر الطوق الحدودي لها لا تزال تخلو من سكانها ولذلك من الضروري عودتهم لتوفير الأمن داخلها”، موضحاً ان “النازحين في المحافظة بحاجة إلى توفير خدمات صحية وخدمية وغيرها”.

المصدر:موازين نيوز

تعليقات