الجمعة 20 أكتوبر 2017 | بغداد 26° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

صفقات سياسية تمنح الأكراد امتيازات بنينوى والتأميم مقابل تخليهم عن المالية الحالية

صفقات سياسية تمنح الأكراد امتيازات بنينوى والتأميم مقابل تخليهم عن المالية الحالية

 

أقر النائب عن جبهة ما تعرف بالإصلاح “علي البديري” بوجود صفقات سياسية بين زعماء الكتل الحالية ، تقضي بتنازل الأكراد عن وزارة المالية الحالية ، مقابل منحهم امتيازات في محافظتي نينوى والتأميم ، مشيرا إلى أن سحب الثقة عن وزير المالية الحالي “هوشيار زيباري” أمر حتمي سيحصل عقب عطلة العيد.

وقال البديري إن “وزير المالية هوشيار زيباري وخلال استجواب في البرلمان لجأ إلى أسلوب التلويح بإعلان الكتل والشخصيات النيابية الفاسدة من دون التصريح بها ما دفع الكتل السياسية إلى التريث بسحب الثقة عنه”.

وأضاف البديري ان “زعامات الكتل السياسية تجري الان حوارات ومباحثات بهذا الصدد ، لافتا إلى أن سحب الثقة يجري وفق اتفاقات سياسية ولا علاقة للشعارات الرنانة في محاربة الفساد فيها”.

وتابع البديري أن “هنالك معلومات تشير إلى توصل قادة الكتل ومنهم قيادات التحالف الوطني إلى صيغة اتفاق مع الأكراد واخذ حقيبة وزارة المالية منهم ومنحهم امتيازات أخرى في محافظتي نينوى والتأميم ، مشيرا الى ان سحب الثقة عن زيباري أمر حتمي سيحصل بعد عطلة العيد”.

يقين نت

م.ع

تعليقات