الأربعاء 23 أغسطس 2017 | بغداد 30° C
الرئيسية » الأزمة السياسية في العراق »

زيباري واحد من الذين تسببوا بإفلاس العراق واستجوابه أظهر عمق فساده المالي والإداري

زيباري واحد من الذين تسببوا بإفلاس العراق واستجوابه أظهر عمق فساده المالي والإداري

 

أقرت جبهة ما تعرف بالإصلاح البرلمانية ، اليوم الجمعة ، بأن وزير المالية الحالي “هوشيار زيباري” واحد من الذين تسببوا بإفلاس العراق ، مؤكدة أن استجوابه أظهر عمق فساده المالي والاداري ومدى استخفافه بالدستور والقوانين.

وقال النائب عن الجبهة “محمد الصهيود” في بيان إن “استجواب وزير المالية اظهر عمق فساده المالي والاداري ومدى استخفافه بالدستور والقوانين ، مضيفا ان زيباري واحد من الذين تسببوا بافلاس العراق ، مثلما سيظهر حقيقة الكتل السياسية الذاهبة باتجاه الاصلاحات الحقيقية والجذرية ، ومن الذي رفع شعار الاصلاح للتغطية على فساده”.

وأضاف الصهيود أنه “على هيئة رئاسة مجلس النواب ان لاتخضع لضغوط الحزب الديمقراطي الكوردستاني الذي يريد الابقاء على وزير المالية هوشيار زيباري باي طريقة كانت”.

واوضح الصيهود ان “أكثر من 184 نائبا قد صوتوا بعدم قناعتهم باجوبة زيباري ، مؤكدا أن الايام المقبلة ستكشف حقيقة اعضاء مجلس النواب هل هم حامون للمفسدين ام انهم محاربون لهم”.

يشار إلى أن البرلمان الحالي قد عقد جلسة استجواب لوزير المالية الحالي “هوشيار زيباري” في 23 اب الماضي ، وتم التصويت على عدم القناعة بأجوبته في جلسة أخرى في 25 اب الجاري.

يقين نت

م.ع

تعليقات