الخميس 19 أكتوبر 2017 | بغداد 15° C
الرئيسية » انتهاكات الميليشيات في العراق »

نازحو الفلوجة يؤكدون أن الميليشيات الطائفية تمنعهم من العودة الى مدينتهم

نازحو الفلوجة يؤكدون أن الميليشيات الطائفية تمنعهم من العودة الى مدينتهم

كذب نازحو مدينة الفلوجة ، اليوم الاحد ، الادعاءات الحكومية باستكمال كافة الاستعدادات الخدمية والأمنية في مدينة الفلوجة لعودة أكثر من 20 ألف عائلة نازحة إلى منازلهم، مؤكدين قيام ميليشيا مايعرف بالحشد الشعبي بمنع هذه العائلات الى منازلها .

وقال النازحون من الفلوجة بتصريح لهم “أنهم ممنوعون من الرجوع لمنازلهم بأوامر من جهات أمنية عسكرية وأخرى بإصرار من ميليشيات مايعرف بالحشد الشعبي بحجة إعادة تدقيق أسماء السكان المثبتة باستمارة التعبئة الأمنية لكل عائلة بقوائم متهمين بالارتباط مع مسلحي “التنظيم”من قبل خمسة جهات إستخباراتية وميليشيا الحشد أبرزها”.

واكد النازحون أن “هذا الاجراء المعرقل لعودة آلاف المواطنين يثير المخاوف لدى طيف واسع من أهالي الفلوجة أن يواجهوا مصيرا مشابها لمصير محافظات ومدن سُنيّة كانت الميليشيات قد سيطرت عليها ،ولم تتمكن أي أسرة من العودة إليها حتى الساعة كحال نازحي صلاح الدين، وديالى، وجرف الصخر شمال بابل، بذريعة تنظيفها من الالغام، وما فاقم معاناة العائلات النازحة هي أنها دون مأوى”.

يقين نت

م

تعليقات