الخميس 13 ديسمبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » 15 عامًا على الاحتلال »

#ذكرى_الغزو_الأمريكي.. ناشطون: 15 عامًا من القتل والدمار

#ذكرى_الغزو_الأمريكي.. ناشطون: 15 عامًا من القتل والدمار

دشّن عشرات المغردين والناشطين وسومًا عدّة من قبيل “#غزو_العراق“، “#ذكرى_الغزو_الأمريكي” حملت في طيّاتها، مأساة غزو الاحتلال الأمريكي الأليمة التي حلّت بالشعب العراقي قبل 15 عامًا، واستعرض فيه المغرّدون والناشطون، من خلال الوسوم، ما حلّ بالبلاد طوال هذه الفترة، وما خلّفته ذاكرة الحرب وراءها من دمار ونهب للثروات وتوغّل إيراني وفساد مشاع أتى على طول البلاد وعرضها.

وفي هذا التقرير تم رصد أبرز هذه التغريدات التي عبّر فيها المغرّدون عن رأيهم حول ما شهده العراق من مجازر ودماء واعتقالات وفساد طال جميع مفاصل الدولة على امتداد عقد ونصف من الزمن.

 

حيث كتب الإعلامي العراقي حامد حديد: منذ 15 عامًا، لم يرَ العراقيون خيرًا خلاف الكذب والدجل الذي تقرأونه وتسمعونه، ودخل #العراق نفق مأساة مازالت فصولها مستمرة.

 

 

وكتب مروان الجميلي وهو ناشط عراقي: 15 عاما من مرت على جريمة الولايات المتحدة باحتلال العراق وتحويله لبلد مقسم وشعب مشرد، 15 عاما مضت تحول فيه الوطن وطن الطائفة الواحدة والزعامات الحزبية والقبلية..

 

 

ونشر الناشط العراقي سيف صورًا لخراب المدن العراقية إبان الحرب وكتب عليها: كنتُ مُرغَماً على رؤيةِ المغول الجُدد وَهُم يُغيّرونَ مَلامِح بِلَدي ..

 

 

وكتب الإعلامي أمين عدنان: في هذه الايام غير المباركة من عام 2003 المشؤوم بدء عَبيدُ العَمائِمِ بالتجهيز لدخول البلاد بصورة غير شرعية حتى اصبحوا اليوم سادة البلاد

 

 

أما الصحفي مصطفى كامل فكتب: في الذكرى الخامسة عشرة ل #غزو_العراق هل بات #العالم أكثر أمناً وهل بات شعب #العراق أكثر رفاهية والبلد أكثر تطوراً، فعلا كما يزعم الغزاة وعملاؤهم؟!

 

 

و غرّدت ناشطة موصليّة بالقول: بغداد انحنت أمام العاصفة ولم تسقط ،ما سقط هو ضمير وكرامة العرب

 

 

أما المغرد العراقي سامي، فنشر صور تظهر تعذيب الأمريكان لعراقيين وكتب عليها: حتي لا ننسي هكذا هي الحرية الامريكيه هذه هي حقوق الانسان هذا هو تحرير الشعوب #غزو_العراق

 

 

أما الناشط أحمد شحادة، فنشر صورة تظهر خراب بغداد وكتب عليها: صورة نشرتها وكالة ناسا بتاريخ 5 ابريل عام 2003 تظهر فيها مدينة بغداد بعد القصف من طائرات B-52

 

 

وقال الصحفي العراقي “سيف الهيتي” : في #ذكرى_الغزو_الأمريكي_للعراق واحتلاله، لايسعنا الا تذكر خيانة الاهل والاقارب، ونكران حق الجوار، وتفرق الشمل، واليوم تعاد لهم خيبتهم للعراق بطرق شتى، وكل حسب وضعه، ومازالت امريكا تضحك على الشوارب واللحى العربية.

 

 

وكتب المدون الفلسطيني “ياسر عاشور” : كنت يومها طفلًا في الثامنة من عمري عندما تعرفت لأول مرة على محيطنا العربي، كنت عائدًا من المدرسة عندما كان الجميع يجلس أمام شاشة التلفاز والحُزن يخيم عليهم، سألت والدتي يومها عمّا حدث، فقالت: راحت العراق … احتلوها ولاد الكلب.

 

 

وكتب الإعلامي “بن عرار” : خمسه عشر عاماً من القتل والدمار والسرقات خمسه عشر عام من تولي الفاسدين سده الحكم خمسه عشر عام من ضياع الحق وتسلط الباطل

 

 

وكتب الناشط السعودي عثمان الغانمي : دمرت امريكا في 2003،العراق تدمير كامل دمرت الدولة والجيش والمباني والجسور واستندت الى ادعاءت كاذبة في اسلحة دمار شامل

 

 

وقال الناشط ناصر العنزي: ٢٠ مارس #ذكرى_الغزو_الأمريكي_للعراق شاهد على بطش الأنظمة الغربية وجرائمهم ضد الانسانية وتواطؤ الأنظمة العربية التى لا تستقوى الا على شعوبها .

 

 

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات