الجمعة 19 أكتوبر 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » تقارير »

مغرّدون عن مجازر سوريا: #الغوطة_تغرق_بالدماء

مغرّدون عن مجازر سوريا: #الغوطة_تغرق_بالدماء

#الغوطة_تغرق_بالدماء” هاشتاغ يتصدّر وسائل التواصل الاجتماعي على مستوى العالم، آلاف المغردين عبّروا -عبر هذا الوسم- عن وقوفهم بجانب العائلات السورية المحاصرة في غوطة دمشق الشرقية، وانقسم المغرّدون والناشطون بين “المعبرين عن استياءهم واحتجاجهم لما يتعرض له السوريون في الغوطة، من مجازر وإبادة جماعية عن طريق القصف العشوائي الممنهج، الذي يستهدف المدنيين بصورة مباشرة، إضافة إلى الجوع ونقص الغذاء والدواء؛ بسبب الحصار المفروض عليهم، وآخرون عبّروا عن حزنهم الشديد تجاه ما يحدث لهؤلاء المساكين، داعين العالم أجمع للوقوف بجانبهم ضد منتهكي حقوق الانسان من قبل قوات النظام السوري، والقوات الروسية الداعمة للنظام”.

وفي هذا التقرير سلّطنا الضوء على أبرز ما تداوله الناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي، من التنديد والاحتجاج تجاه المجازر التي تحدث في الغوطة الشرقية، وكيف دعوا العالم للوقوف بجانب السوريين ومعاناتهم، عبر استخدام هذا الوسم.

 

حيث قال المدوّن “راكان الهزاني”: والله لا يوجد في الارض سبب يبرر هذا المنظر.. ولا يوجد أحقر من الوقوف عاجز أمامه.. حسبنا الله ونعم الوكيل..

 

 

وكتب المغرّد “مولوتوف”: قدم هذا الطفل اطهر واشرف من الحكومات العربية

 

 

وقال “عبد الله دين”: الغوطه .. مدينه شهيقها مقبرة .. و زفيرها مجزرة . الى الله المشتكى

 

أما “أم يوسف السورية” فقالت: لن اعتذر عن قساوة المشهد، معنى غوطة بالقاموس العربي هو مجتمع الماء والشجر فحولها بشار الاسد وحليفته ايران وروسيا بمجتمع للدماء والدمار

 

 

وكتب الناشط “السنافي الكويتي”: الانسان الطبيعي يشعر بالعجز امام ما يحصل لاخوتنا في الغوطة، ما يحدث فاق المعقول ودخل حيّز الخيال … جريمة إبادة جماعية وسط صمت أممي وعالمي مخزي

 

 

وقال “أحمد الحناوي”: على نفس الكوكب الذي نعيش فيه هناك طفلٌ أثقلته جراحه وهو يحملها أتعبه تخاذلنا..

 

وكتبت المدوّنة “جوهرة الشفا”: لا تبكي يا غوطة ولا تقولي اين البشر ، فقد حملوا بين ضلوعهم قلوب اشد قساوة من الحجر..

 

 

أما المغرّد “محسن الصيعري” فقال: كانت الحملات الصفوية والصليبية تغزو العالم الإسلامي بحملات عسكرية فقط اليوم تغزوهم بحملات عسكرية وبمجلس الأمن وبالأمم المتحدة وبتهمة الإرهاب وبمسميات متعددة للقتل؟!

 

 

وقال “حسن محمد”: ما عادوا يملكون من حياتهم ما يخسرونه.. تساوت عندهم الحياة مع الموت.. بل بات الموت منجاةً لهم من القصف والجوع والقهر والحرمان.

 

وغرّد المدوّن “عبد اللطيف الحساني” قائلًا: موت الضمير الإنساني العالمي في يوم حرق الغوطة . السقوط الأخلاقي للعالم..

 

 

وكتب المدوّن “خالد محمد”: العالم القبيح يصمت أمام أكثر من 600 شهيد في 5 أيام … الضمير الدولي لايعرف مصطلح “الدم العربي” فهو أرخص من أن يُكتب في قاموسه..

 

 

وقال الاعلامي “محمد جمال هلال”: الغوطة تغرق بالدماء وحكام العرب يغرقون بالنعيم .. اللهم اغرق من تخاذل كما أغرقت فرعون وجنوده .

 

 

أما المغرّد “فهد البلوي” فقال: متي يفيق النائمون ويشعرون بمعاناة ملايين الأطفال في سوريا وهم يقتلون ويحاصرون ويذبحون؟..

 

 

وقال الناشط “اسماعيل الخطيب” متأسفًا: ‏للأسف أن حكام العرب لم يعرفوا من التاريخ إلا قصة أبي رغال العميل الذي أرشد جيش أبرهة للكعبة .

 

وكتب الناشط “أموي”: من يعول على تدخل المجتمع الدولي لإنقاذ الغوطة؛ لم يعرف بعد طبيعة الحرب على الاسلام وعلى الأمة وشعوبها..

 

 

أما المدوّن “بن قفيط” فقال: المجتمع الدولي يدافع عن حقوق الأقلية في العالم ويرتكتب المجازر بحق الأكثرية! تخيلوا أن الغوطة الشرقية يسكنها البوذيون؟!

 

 

وقال “محمد الصواط”: أن ما يحدث في الغوطة من امتهان للبشرية ولحقوق الإنسان أمر يفوق الخيال ولو حدثت هذه المجازر ضد الأطفال والمواطنين الأبرياء في مكان أخر غير بلاد المسلمين لقامت الدنيا ولم تقعد..

 

 

أما المدوّن “أحمد الرواحي” فكتب: واليوم تباد مدن بأكملها، ويهجر مئات الالاف، وتعرض النيران والانفجارات بأشد الصواريخ فتكا امام الشاشات، وتجدهم يتباحثون هل استخدم هذا النظام الكيماوي أم أنه يقتل المدنيين بالاسلحة المسموح بها دوليا!..

 

 

وكتب “عمر العولقي”: لا طعام .. لا شراب .. لا حياة .. سوى الموت .. تجويع .. تعذيب .. ترهيب .. ‏معنى غوطة بالقاموس العربي هو مجتمع الماء والشجر فحولها ابن أنيسه اللعين بشار الاسد مجتمع للدماء والدمار ..


 

وقال “عبد الله الداوود”: حصار أكثر من 4 سنوات وخلال 5 أيام: أكثر من 400 شهيد بينهم 90 طفل ومئات الجرحى انتهى حصار الشهداء لا جوع لا عطش لا خوف بل باتوا أحياء عند ربهم يرزقون..

 

 

وكتب المدوّن “العايد”: يا طاغية الشام، ماذا بعد هذا الهدم والإحراق وسفك الدماء، أستغرب جراءتك على الله حلم الله عليك، سيعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون!

المصدر:وكالة يقين

تعليقات