الأحد 19 أغسطس 2018 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » عربية ودولية »

سوريا.. درعا تشهد أكبر أزمة نزوح بسبب القصف المكثف

سوريا.. درعا تشهد أكبر أزمة نزوح بسبب القصف المكثف

كشفت الجمعية الطبية السورية الأميركية (سامز) عن أن حملة القصف المكثفة على جنوب سورية أدت إلى أكبر أزمة نزوح منذ بداية الأزمة السورية عام 2011، مشيرة إلى أن معظم هؤلاء النازحين هم من الأطفال والنساء وكبار السن.

وأوضح الجمعية، في تقرير لها أن “أكثر من 500 مدني أصيبوا، ونزح ما لا يقل عن 350 ألف سوري من منازلهم، بحثاً عن الأمان على الحدود السورية الأردنية، وحدود الجولان المحتل، هرباً من هجوم النظام والمليشيات الطائفية بدعم روسي”.

وأضاف التقرير أن “الذين نزحوا إلى الخط الحدودي مع الأردن والجولان يعيشون كارثة إنسانية في ظل صعوبة الحصول على الرعاية الطبية والغذاء والمياه الصالحة للشرب”.

وأشار التقرير إلى أن “معظم النازحين يعيشون في العراء من دون مأوى على حدود الجولان، ويتعرضون لأشعة الشمس الحارقة ودرجات الحرارة المرتفعة، ولا تتوفر رعاية طبية كافية، وكثير منهم بحاجة ماسة للعناية الطبية، خاصة أولئك الذين يعانون من أمراض مزمنة، مثل السكري وأمراض القلب”.

ولفتت المنظمة إلى أنه “من خلال متابعة فريقها الطبي في درعا، لوحظ انتشار الأمراض الجلدية والتهاب الجلد بين الأطفال، بسبب ارتفاع درجات الحرارة وعدم وجود الصرف الصحي

المصدر:وكالة يقين

تعليقات