الجمعة 06 ديسمبر 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » عربية ودولية »

معارك عنيفة مرتقبة في شمال سوريا تهدد آلاف المدنيين

معارك عنيفة مرتقبة في شمال سوريا تهدد آلاف المدنيين

بوادر تصعيد كبير في شمال غربي سورية تلوح في الأفق القريب ، من قبل النظام وحلفائه، ما ينذر بتحوّله إلى حرب مفتوحة ضد فصائل المعارضة السورية التي تؤكد أنها على أهبة الاستعداد للتصدي، وأنها تدرك جيداً خطط النظام الساعي إلى خوض معركة أخيرة مع المعارضة لسحقها بشكل نهائي، وإعادة البلاد إلى ما كانت عليه قبل عام 2011 ، بحسب اعتقاده .

واكدت مصادر صحفية مطلعة في تصريح له أن “معركة إدلب لن تبدأ قبل بداية شهر سبتمبر/ أيلول المقبل”، مؤكدا ان ” تركيا أبلغت فصائل المعارضة شمالي البلاد بالاستعداد للمعركة، وبأنها “ستتدخل في الوقت المناسب”، مضيفا أن “تركيا لن تترك فصائل المعارضة كما حصل في غوطة دمشق ودرعا، بل سوف يكون لها وجود قوي في الشمال، من خلال الفصائل المرتبطة بها”.

واضافت انه ” لم يكتفِ النظام بالتصعيد في ريف إدلب الجنوبي، إذ أن النظام وداعميه أطلقوا عملية على منطقة جبل التركمان في الريف الشمالي لمحافظة اللاذقية، بغية السيطرة عليها بالكامل ” ، مشيرا إلى أن” قوات النظام وحلفاءه شنوا هجمات مكثّفة من محورين على جبل التركمان الواقع ضمن مناطق “خفض التوتر”، لافتة إلى “مواصلة النظام حشد قواته في المنطقة”.

وبينت انه ” ليس من المتوقّع أن يشن النظام في الوقت الراهن عملية واسعة النطاق، ولكن من المرجح أن يقوم بعمليات محدودة للسيطرة على ريف اللاذقية بشكل كامل، في خطوة واسعة باتجاه مدينة جسر الشغور ذات الأهمية الاستراتيجية في ريف إدلب الغربي”.

 

المصدر:وكالة يقين

تعليقات