أدى الحجاج في يوم وقفة عرفة شعائرهم، بالجمع بين صلاتي الظهر والعصر جمع تقديم بعد خطبة عرفة.

وقال مصدر صحفي في تصريح له إن “الحجاج بدأوا بدخول مسجد نمرة منذ وقت مبكر من صباح اليوم التاسع من ذي الحجة، فيما امتلأت ساحات عرفة وشوارعها بصفوف أكثر من مليوني مصلٍ”.

وأضاف المصدر أن “فرق وزارة الشؤون الإسلامية السعودية، والجهات المختصة تعمل على توعية الحجاج بمناسك يوم عرفة، حتى لا يفسدوا حجهم”.

وبين المصدر أنه “وحسب تقويم أم القرى الرسمي، تم تحديد ساعة النفرة من عرفات إلى مزدلفة الساعة 6.48 مغرب اليوم، وتعمل سلطات الحج على منع الحجاج من التحرك قبل التوقيت المحدد، وتسعى إلى توعيتهم عبر مكبرات الصوت وعبر المرشدين والمطوفين”.

وفيما لم تسجل أية حوادث تذكر في عرفات، يمضي الحجاج وقتهم في العبادة، وصعود جبل الرحمة.