عربية ودولية

الخارجية الروسية: أمريكا تقصف شرق الفرات بالفسفور

إتهمت المتحدثة الرسمية بإسم وزارة الخارجية الروسية “ماريا زاخاروفا” اليوم الخميس، الولايات المتحدة قصف الضفة الشرقية لنهر الفرات في سوريا، بإستخدام القنابل الفسفورية المحرمة دولياً.

وقالت “زاخاروفا” في تصريح لها، أن “الأمريكان جددوا الغارات الجوية المكثفة على البلدات السكنية في الضفة الشرقية للفرات، واستخدموا بما في ذلك، قنابل فسفورية”.

وبينت، أن “طيران التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة يستهدف مناطق سورية مختلفة بأسلحة محظورة دولياً، وأنه يوم 12 تشرين الثاني قصفت قرية الشعفة وبلدات وقرى أخرى في ريف دير الزور، ما أدى إلى سقوط أكثر من 60 مدنياً بين قتيل وجريح”.
ويؤكد مراقبون في الشأن السوري،أن “طائرات “التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، والطائرات الروسية تقوم بالعديد من الإنتهاكات من خلال قصف المناطق والأحياء السكنية الأمر الذي أدى إلى مقتل وإصابة العديد من المدنيين، بالإضافة إلى تشريد الألاف من العائلات التي أصبحت بلا مأوى نتيجة تدمير منازلها”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق