عربية ودولية

مقتل 870 طفلاً شرقي سوريا خلال 9 أشهر

أفادت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف”، أنها تحققت من مقتل 870 طفلاً شرقي سوريا، خلال الفترة من يناير/كانون الثاني إلى سبتمبر/أيلول الماضيين، مع إحتمال أن تكون الأرقام الفعلية أعلى من ذلك بكثير.

وقال، المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة “جيرت كابيليري” في بيان له، أن “المنظمة تحققت من مقتل 870 طفلاً شرقي سوريا، خلال الفترة من يناير/كانون الثاني إلى سبتمبر/أيلول الماضيين، مضيفاً أن هذا هو أعلى عدد على الإطلاق في الأشهر التسعة الأولى من أي عام، منذ بدء النزاع السوري في 2011”.

وأضاف أن “هذه الحالات تم التحقق منها فقط، مع إحتمال أن تكون الأرقام الفعلية أعلى من ذلك بكثير، معرباً عن قلقه إزاء التقارير الأخيرة التي تشير إلى مقتل 30 طفلاً في أعمال العنف الأخيرة في قرية الشفاء، شرقي سوريا”.

وذكر، أن “عمليات القتل المذكورة تبين أن الحرب على الأطفال لم تنته بعد في سوريا، مبيناً أنه خلال ثماني سنوات من الحرب، تم تجاهل المبدأ الأساسي لحماية الأطفال بشكل كامل، مع عواقب وخيمة على الأطفال في كل مكان في سوريا”.

ودعت “يونيسف” الأطراف المتحاربة لحماية جميع الأطفال، بغض النظر عن مكان وجودهم في سوريا وعمن يسيطر على تلك المناطق التي يعيش الأطفال بها.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق