عربية ودولية

أميركا تطالب الصين بالإفراج الفوري عن مواطنين كنديين

طالبت الإدارة الأميركية الصين ،السبت” بالإفراج فورا عن مواطنين كنديين أوقفتهما مطلع ديسمبر / كانون الأول الجاري.

وقال مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية “روبرت بالادينو” في بيان تناقلته وكالات الأنباء ، أن “سيادة القانون راسخة في كندا، وهي تتبع مساراً قضائياً عادلاً ومحايداً وشفافاً ، فيما يتعلق بقضية المديرة المالية لشركة “هواوي” الصينية العملاقة لمعدات الإتصالات مينغ وانتشو”.

وأضاف أن “كندا ملتزمة بمسؤولياتها الدولية من خلال الإمتثال لإتفاقية التسليم التي أبرمتها مع الولايات المتحدة ، وأن بلاده تشعر بقلق عميق إزاء توقيف الحكومة الصينية مواطنين كنديين مطلع الشهر الجاري، وتطالب بالإفراج عنهما فوراً”.

وأوقفت بكين الكنديين بعد أيام من اعتقال السلطات في أوتاوا، مطلع الشهر الجاري، المديرة المالية لشركة “هواوي” لمعدات الإتصالات مينغ وانتشو ، إثر اتهامها بالتستر على صلة شركتها بشركات أخرى حاولت بيع معدات لإيران رغم العقوبات المفروضة على طهران.

وأفاد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لو كانغ في لقاء صحفي ، أنه “تم توقيف كل من رائد الأعمال الكندي مايكل سبافور، ومواطنه الدبلوماسي السابق مايكي كوفريغ، الاثنين، للتحقيق معهما في قضية تعريضهما الأمن القومي الصيني للخطر”.

وكانت أزمة سياسية اندلعت بين بكين وأوتاوا على خلفية توقيف المديرة المالية لـ “هواوي”، نتج عنها استدعاء الخارجية الصينية السفير الكندي لدى بكين ، وتحذير كندا من “عواقب وخيمة” إذا لم تفرج عن “مينغ”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق