الخميس 27 يونيو 2019 |
بغداد booked.net
+28°C
الرئيسية » الصراع الأمريكي الإيراني »

الإتحاد الأوربي يقر بالعقوبات الإقتصادية على إيران

الإتحاد الأوربي يقر بالعقوبات الإقتصادية على إيران

وافق الإتحاد الأوروبي على فرض عقوبات على أجهزة الإستخبارات الإيرانية ، رداً على مخططات لإغتيال معارضين سياسيين في الدنمارك وفرنسا وهولندا العام الماضي. وبالتزامن اتهم وزير الخارجية الهولندي طهران رسمياً بالوقوف وراء اغتيال سياسيين ، وذلك في وقت تنتظر فيه حكومة حسن روحاني تفعيل آلية أوروبية لمواجهة العقوبات الأميركية.

وقالت مصادر صحفي في تصريح لها أن “وزير الخارجية الدنماركي آندرسون سامويلسون أفاد بأن الإتحاد الأوروبي أقر عقوبات على جهاز الإستخبارات الإيراني للتخطيط لإعتداءات واغتيالات في أوروبا”.

وأضافت أنه “بحسب تغريدة نشرها سامويلسون على “تويتر” فإن الإتحاد الأوروبي وافق أمس على فرض عقوبات ضد أجهزة الاستخبارات الإيرانية، بسبب مؤامرات اغتيالات على أراض أوروبية، في إشارة قوية من جانب الإتحاد الأوروبي «إلى أننا لن نقبل بمثل هذا السلوك في أوروبا» بحسب وكالة الأنباء الألمانية ، وهي الخطوة الثانية من نوعها بعد موافقة أوروبية على عقوبات فرنسية مماثلة في غضون 3 أشهر”.

وتابعت أنه “في وقت لاحق ، رحب رئيس الوزراء الدنماركي ، لارس لوكه راسموسن بالخطوة الأوروبية ، وقال عبر «تويتر» أنه أمر مشجع للغاية أن يوافق الإتحاد الأوروبي للتو على فرض عقوبات جديدة ضد إيران ، رداً على الأنشطة العدائية والمؤامرات التي يتم التخطيط لها، وتنفيذها في أوروبا، بما في ذلك في الدنمارك”.

وزادت أن “العقوبات تشمل تجميد أموال وأصول مالية أخرى تابعة لوزارة الإستخبارات الإيرانية وأفراد تابعين لها”.

وأشارت إلى أن “العقوبات الأوروبية تأتي رداً على طلب رسمي من كوبنهاغن في 1 نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، دعت فيه شركاءها في الكتلة الأوروبية لفرض عقوبات على طهران، بعد اتهامها بالتحضير لسلسلة اغتيالات تستهدف شخصيات في المعارضة العربية للنظام التي حمّلتها طهران جزئياً مسؤولية هجوم دامٍ بمدينة الأحواز جنوب غربي إيران في سبتمبر (أيلول) الماضي”.

المصدر:وكالات

تعليقات