عربية ودولية

مقتل وإصابة 15 باكستانياً بنيران القوات الهندية

قتل أربعة باكستانيين وأصيب 11 آخرون، اليوم الأربعاء، جراء نيران أطلقتها القوات الهندية على الحدود بين الدولتين، فيما أعلنت إسلام أباد أن الجيش الباكستاني أسقط طائرتين هنديتين داخل المجال الجوي لباكستان وأسر طيارين.

وأعلنت السلطات الباكستانية، أنها “لا تنوي التصعيد مع جارتها الهند، مضيفةً أنها مستعدة تماماً للقيام بذلك إذا إقتضت الضرورة”.

جاء ذلك بعد إعلان الجيش الباكستاني إسقاط مقاتلتين هنديتين وأسر ثلاثة طيارين، إثر إختراقهما المجال الجوي للشطر الباكستاني من إقليم كشمير.

وقالت وزارة الخارجية الباكستانية في بيان لها أن “سلاح الجو الباكستاني نفذ ضربات عبر الحدود من داخل المجال الجوي الباكستاني”.

وأضافت أنه “لم يكن هذا رداً على العدوان الهندي المستمر، وإنما نفذت باكستان ضربات لأهداف غير عسكرية لتجنب الخسائر البشرية والأضرار الجانبية”.

وأوضحت أن “الغرض الوحيد من الضربات يتمثل في إظهار قدرة الدفاع عن النفس، ولذلك نفذت العملية مع تحذير واضح وفي وضح النهار”.

وأشارت إلى أنه “ليس لديهم نية للتصعيد، إلا أنهم مستعدون تماماً للقيام بذلك إذا ما استدعت الضرورة”.

وأعلن الجيش الباكستاني إسقاط مقاتلتين تابعتين لسلاح الجو الهندي، إثر اختراقهما المجال الجوي للبلاد، فضلًا عن أسر طيار.

وقال في بيان إن “إحدى الطائرتين سقطت في آزاد كشمير فيما سقطت الأخرى داخل جامو وكشمير”.

من جهته، أعلن الجيش الباكستاني في مؤتمر صحافي، أسر طيارين هنديين إثنين، ليصبح بذلك عدد الأسرى الهنود ثلاثة طيارين، منذ بدء المواجهة صباح الأربعاء.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق