عربية ودولية

إعتداء على مسجد بكاليفورنيا وشعارات تؤيد مجزرة نيوزيلاندا

أعلنت وسائل إعلام أمريكية، اليوم الأثنين، أن الشرطة تحقق في حريق بمسجد جنوب ولاية كاليفورنيا على أنه جريمة كراهية محتملة وحرق متعمد بعدما أشار رسم غرافيتي إلى الهجوم على المسجدين بنيوزيلندا.
وقالت وسائل الإعلام، أنه تم استدعاء الشرطة وعمال الإطفاء للمركز الإسلامي في إسكونديدو شمالي مدينة “سان دييغ”و في حوالي الساعة 3:15 فجرا، بسبب حريق أدى إلى تفحم جدار في المبنى.
وأشارت تقارير إعلامية إلى أن الموجودين في المركز اشتموا رائحة دخان ورصدوا الحريق وأخمدوه قبل أن يصل عمال الإطفاء، ولم يصب أحد.
من جهته، قال المتحدث باسم الجالية المسلمة، “يوسف ميلر”،  في مدينة “إسكونديدو”، في تصريح صحفي، أن من يرتادون المساجد في عموم المنطقة بحاجة لتوخي الحذر، مضيفا أن الجميع في حالة قلق، بعدما ربطوه بما حدث في نيوزيلندا أثار هذا خوفا شديدا لدينا من إمكانية حدوث شيء غريب.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق